الشتاء سيجبر HIMARS على الركوع في أوكرانيا

أخبار الصحافة

الشتاء سيجبر HIMARS على الركوع في أوكرانيا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/u8yl

تحت العنوان أعلاه، نشرت "كومسومولسكايا برافدا" رأي خبير حول تأثير ظروف الشتاء في فاعلية أسلحة الناتو في أوكرانيا.

وجاء في اللقاء مع الخبير العسكري فيكتور بارانيتس:

ماذا عن الشتاء في السهوب الجنوبية؟

قبل بداية الطقس شديد البرودة، تمطر، وتتحول الأرض إلى عجينة من الطين، لا يمكن (للجندي) سحب بوطه منها.

موجة البرد الشديدة الأولى، تأتي في نهاية نوفمبر. خلال النهار يمكن أن تكون درجة الحرارة عند الصفر، وفي الليل عشر درجات تحت الصفر. وفي ديسمبر، يمكن أن تنخفض درجات الحرارة في الليل وأثناء النهار إلى ما دون عشرين تحت الصفر.

كيف ستؤثر أوحال الخريف وثلوج الشتاء وبرودته على مركبات الناتو المدرعة ذات العجلات؟

الانزلاق في الطين يقلل بشكل جدي من قدرة المركبات ذات العجلات على الحركة. وأما الشتاء (خاصةً المثلج والبارد)، فيتسبب بمشاكل تقنية كبيرة. وفي حين أن التكنولوجيا الأوكرانية السوفييتية في معظمها تتكيف مع درجات الحرارة المنخفضة، فإن التكنولوجيا الغربية الدقيقة تواجه مشاكل بصلاحية الوقود ومواد التشحيم. سيكون عليهم تزوديها بمواد خاصة، والجلوس وانتظار وصولها من برلين أو باريس أو وارسو (هذا إذا وصلت).

هل ستتعطل مدفعية الناتو؟ فهي أيضا تقريبا كلها تسير على عجلات (مثل قاذفات HIMARS

نعم، معظم أنظمة المدفعية والصواريخ التي تم تسليمها إلى أوكرانيا تسير على عجلات. سيعوق الثلج والطين من حركة هذه الأنظمة.

ففي حين تحتاج Hymars في الصيف إلى دقيقتين للخروج من موقعها بعد إطلاق النار، سيستغرق الأمر ثلاثة أضعاف الوقت عبر الوحول والثلوج. وهذا يكفي لتغطية موقعها (بالنيران).

ما هي المعدات التي تسير على سلاسل التي قدمها الناتو لأوكرانيا ومدى جاهزيتها لفصل الشتاء؟

هناك حوالي عشرين عينة منها.. لكن كل هذه المعدات مقبولة أكثر بقليل من ذات العجلات، وليست مصممة للخوض في الترب الموحلة العميقة أو الثلوج السميكة.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

مونديال قطر
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

البرتغال تكتسح سويسرا وتوجه إنذارا شديد اللهجة للمغرب (فيديو)