يصعب إيجاد حل أكثر غباء

أخبار الصحافة

يصعب إيجاد حل أكثر غباء
يصعب إيجاد حل أكثر غباء: كيف تخنق السلطات الأوروبية سوق الغاز
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/rywh

تحت عنوان يصعب "إيجاد حل أكثر غباء: كيف تخنق السلطات الأوروبية سوق الغاز" كتب أناتولي أكولوف، في "غازيتا رو"، عن سياسة أوروبية حمقاء قد ترفع أسعار الغاز إلى أرقام غير معقولة.

وجاء في المقال: أدى تصريح وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك بشأن عدم امتثال خط أنابيب الغاز "السيل الشمالي-2" لمعايير الطاقة في الاتحاد الأوروبي إلى ارتفاع قياسي في أسعار الغاز. ويبدو أن سعر 1500 دولار لكل ألف متر مكعب ليس الحد الأقصى الممكن.

ووفقا لنائب المدير العام لمعهد الطاقة الوطنية الروسي، ألكسندر فرولوف، تتفاعل بورصات العقود الآجلة الأوروبية بشكل حاد مع أدنى بيان إعلامي. وبهذا المعنى، لم تأت في التوقيت المناسب خطط المفوضية الأوروبية للتخلي عن عقود الغاز طويلة الأجل بعد العام 2049.

وقال فرولوف: "يصعب تخيل قرار أكثر غباءً وسوءا في التوقيت منه. فلا يزال أمامهم 30 عاما، ولكنهم مضطرون لتوضيح ذلك الآن! إذا كانوا قد أرادوا في المفوضية الأوروبية عمدا حمى جديدة في سوق الغاز، فقد نجحوا في ذلك بامتياز".

وأضاف فرولوف أن النمو القياسي في أسعار الكهرباء الأوروبية، على هذه الخلفية، لم يحظ بالاهتمام الواجب. لكن الوضع هناك يهدد بالتحول إلى انهيار قدرة آلاف الأسر على تسديد تكاليف الطاقة". فـ "الأوروبيون العاديون يرتعدون من فكرة ارتفاع أسعار الكهرباء. ولقد تم كسر رقم قياسي جديد أمس. على هذه الخلفية، لن أفاجأ إذا اخترقت البورصات بحلول نهاية شهر ديسمبر سقف 2000 دولار لكل ألف متر مكعب من الغاز".

على خلفية أزمة الطاقة المتفاقمة، تخطط سلطات الاتحاد الأوروبي للاتفاق على رقابة جماعية على احتياطيات الوقود في منشآت التخزين تحت الأرض. يمكن أن تلجأ أيضا إلى إجراء آخر هو استراتيجية شراء الغاز المشتركة. ومع ذلك، من أجل تحقيق هذه الأهداف، سيتعين على الأوروبيين تعديل نظام الطاقة بالكامل، القائم على المنافسة بين الموردين الخاصين المستقلين.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا