في آخر ظهور لها.. سمانثا باور تشن هجوما على إيران

أخبار العالم

في آخر ظهور لها.. سمانثا باور تشن هجوما على إيران  مندوبة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة - سامنثا باور 18/1/2017
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/if2e

قالت سامنثا باور مندوبة واشنطن لدى الأمم المتحدة إن على مجلس الأمن دفع إيران إلى الالتزام بحظر السلاح، وسط قلق أممي من أن تكون طهران قد زودت "حزب الله اللبناني" بأسلحة وصواريخ.

وذكرت باور الأربعاء 18 يناير/كانون الثاني في آخر ظهور لها في اجتماع عام لمجلس الأمن قبل أن تترك إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما مهامها يوم الجمعة المقبل، "نحن في المجلس بحاجة للوقوف معا لدفع إيران لتنفيذ البنود الملزمة للقرار 2231 تنفيذا فعليا، وبخاصة القيود التي تحظر على إيران تصدير أسلحة ومواد متصلة به، إن إدراك التقدم على صعيد القضايا النووية الإيرانية يجب ألا يحول اهتمام هذا المجلس عن أفعال إيران الأخرى التي لا تزال تزعزع استقرار الشرق الأوسط".

وأطلع جيفري فيلتمان مسؤول الشؤون السياسية بالأمم المتحدة المجلس المؤلف من 15 عضوا على التقرير الثاني للمنظمة الدولية وقال إنه لم ترد أي تقارير عن انتهاكات لقرار المجلس بشأن الأسلحة النووية أو الصواريخ البالستية، غير أن التقرير أبدى قلقا من احتمال أن تكون إيران قد انتهكت القرار بتزويد حزب الله بالسلاح.

وكانت الأمم المتحدة قد رفعت منذ عام معظم عقوباتها عن إيران بموجب اتفاق توصلت إليه طهران مع بريطانيا وفرنسا وألمانيا والصين وروسيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي للحد من برنامجها النووي، ومع ذلك لا تزال إيران تخضع لحظر على السلاح وقيود أخرى ليست جزءا من الاتفاق النووي من الناحية الفنية، إلا أن الجانب الإيراني كان قد صرح في المحادثات النووية عام 2015 بأن طهران لا تعتزم الالتزام بحظر السلاح أو القيود على الصواريخ البالستية.

وبمقتضى قرار مجلس الأمن المعني باتفاق 2015 فإن الجمعية العامة للأمم المتحدة مطالبة بتقديم تقرير كل ستة أشهر عن أي انتهاك للعقوبات التي لا تزال سارية.

المصدر: وكالات 

نتاليا عبدالله