لا أنباء عن دور أمريكي محتمل في المفاوضات السورية بأستانا

أخبار العالم العربي

لا أنباء عن دور أمريكي محتمل في المفاوضات السورية بأستاناأستانا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iefm

مع اقتراب الموعد المحدد للمفاوضات السورية في أستانا، تزداد التساؤلات حول حقيقة الموقف الأمريكي من هذه الفرصة الواعدة لوقف الحرب في سوريا.

وقال دميتري بيكسوف، الناطق الصحفي باسم الرئيس الروسي، الجمعة 13 يناير/كانون الثاني، إنه لا يستطيع القول حتى الآن أي شيء بشأن المشاركة الأمريكية المحتملة في عملية التفاوض في أستانا.

واستطرد قائلا: "لا شك، كلنا مهتمون بتحقيق أوسع تمثيل ممكن للأطراف ذات العلاقة بآفاق التسوية السياسية في سوريا، لكن لا يمكنني أن أجيب عن هذا السؤال بالتفصيل في الوقت الراهن".

وسبق لماريا زاخاروفا، الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية، أن امتنعت عن الحديث حول تشكيلة الوفود التي ستشارك في المفاوضات بأستانا، موضحة أن عملا "دقيقا" للغاية يجري حاليا لاستحداث آلية للتفاوض المباشر بين طرفي النزاع في سوريا، اللذين كانا، حتى وقت قريب، منخرطين في القتال الشرس.

وأشارت الدبلوماسية الروسية إلى الدور غير البناء الذي لعبته الولايات المتحدة في سوريا خلال الأشهر القليلة الماضية، ولفتت إلى أن إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما اتخذت "قرارا جنونيا، تمثل في بدء توريد المضادات الجوية للمعارضة السورية، في الوقت الذي كانت فيه روسيا والأطراف المعنية الأخرى تنخرط في عمل دقيق للغاية لإنشاء آلية للمفاوضات في أستانا والتحضير للتوقيع على اتفاقية وقف إطلاق النار.

هذا وقال أمين حركة "الدبلوماسية الشعبية" محمود الأفندي خلال مؤتمر صحفي في موسكو الجمعة، إن لقاء أستانا سينحصر في التفاوض بين ممثلي تشكيلات المعارضة السورية المسلحة وعسكريين سوريين يمثلون الحكومة، متوقعا أن يشارك ممثلون عن الهيئة العليا للمفاوضات المنبثقة عن قائمة الرياض للمعارضة السورية، في المفاوضات بصفة مستشارين.

وسبق لوزارة الخارجية الأمريكية أن رحبت بالمفاوضات المرتقبة في أستانا، التي من المتوقع أن تجري في 23 يناير/كانون الثاني، لكن واشنطن لم تعلن حتى الآن عن أي خطوات عملية لدعم هذه العملية أو المساهمة في تعزيز الهدنة بسوريا.

المصدر: وكالات

اوكسانا شفانديوك

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية