يانوكوفيتش: "أحداث الميدان" هدفها إسقاط حكومتي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i9an

أعلن الرئيس الأوكراني السابق، فيكتور يانوكوفيتش أنه لم يأمر بإطلاق النار على المتظاهرين أثناء أحداث "الميدان"، واصفا تلك الأحداث بأنها كانت عملية خاصة هدفت إلى الإطاحة بحكومته.

وقال يانوكوفيتش متحدثا من محكمة مقاطعة روستوف الروسية الاثنين 28 نوفمبر/تشرين الثاني، إنه كان منذ البداية وحتى النهاية ضد استخدام القوة، مؤكدا "لا أستطيع إصدار مثل هذه الأوامر".

وأضاف الرئيس الأوكراني السابق ردا على سؤال خلال جسر تلفزيوني مع إحدى محاكم كييف أن ذلك "موقف مبدئي له" وأنه قد أكد هذا الموقف أكثر من مرة.

واعتبر يانوكوفيتش إطلاق النار داخل ميدان الاستقلال في كييف في فبراير/شباط عام 2014 "عملية خاصة مدبرة بشكل مسبق" للإطاحة بالسلطات الشرعية في البلاد.

من جانبه وجه النائب العام الأوكراني إلى الرئيس السابق التهم بالخيانة العظمى والتآمر مع الحكومة الروسية بهدف تغيير حدود أوكرانيا وكذلك خرق الدستور وإشعال الحرب، مشيرا إلى أن يانوكوفيتش طلب من نظيره الروسي في 1 مارس/آذار عام 2014 استخدام قوات روسية من أجل "إحلال السلام والنظام" في أوكرانيا.

وكان من المتوقع أن تعقد الجلسة الحالية للمحكمة في 25 نوفمبر/تشرين الثاني، إلا أنها أجلت إلى الاثنين بعد عجز الجانب الأوكراني في نقل المتهمين في إطار قضية قتل المتظاهرين أثناء أحداث "الميدان"، وهم من رجال قوات "بيركوت" الخاصة، إلى قاعة المحكمة في كييف.

المصدر: "تاس"

ياسين المصري