رئيسة كوريا الجنوبية ترفض حضور جلسة البرلمان للنظر في قضايا الفساد

أخبار العالم

رئيسة كوريا الجنوبية ترفض حضور جلسة البرلمان للنظر في قضايا الفساد مقر رئاسة كوريا الجنوبية في العاصمة سيئول
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i8cp

قررت رئيسة كوريا الجنوبية بارك كون هيه عدم حضور الجلسة التي سيعقدها البرلمان، الثلاثاء 22 نوفمبر/تشرين الثاني، للنظر في قضايا فساد التي بسببها طالب المتظاهرون بعزلها.

تجدر الإشارة إلى أن جلسة البرلمان الكوري الجنوبي المقبلة قد تكون مصيرية بالنسبة للرئيسة، إذ يستدعي البرلمان فيها رؤساء أكبر الشركات الكورية الجنوبية للاستماع إلى شهاداتهم بشأن فضيحة فساد هائلة مست زعيمة البلاد.

وأفادت وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية بأن الرئيسة بارك قررت عدم حضور جلسة البرلمان، وأن الجلسة ستجري بحضور أحد نواب رئيس الوزراء هوانغ كيو آهن الذي شارك في فعاليات قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادي"أبيك" التي عقدت خلال اليومين الماضيين في العاصمة البيروفية ليما، بدلا عن الرئيسة التي فضلت عدم مغادرة بلادها في ظل الأوضاع السياسية الحرجة.

متظاهرون يطالبون بعزل رئيسة كوريا الجنوبية بارك كون هيه

يذكر أن الرئيسة بارك وجدت نفسها وسط فضيحة فساد وإساءة استخدام النفوذ، بعد توجيه دائرة الادعاء العام اتهاما إلى صديقتها تشوي سون سيل بالتورط في الضغط، باستخدام السلطة الرئاسية، على شركات كبيرة بهدف إجبارها على تقديم مساهمات مالية لمؤسسات خاضعة لتشوي.

ورجحت دائرة الادعاء في بيان لها ضلوع الرئيسة بارك في هذه الفضيحة، متعهدة بإجراء تحقيق مفصل في القضية.

وأشارت الدائرة إلى أن الحصانة الرئاسية تحمي بارك من أي تهم، مهما كانت نتائج التحقيق، بينما يطالب معارضو الرئيسة داخل البرلمان ببدء إجراءات عزلها.

جاء ذلك في وقت تشهد فيه البلاد مظاهرات شعبية حاشدة تطالب بعزل بارك، بينما تظهر استطلاعات للرأي العام أجريت في كوريا الجنوبية أن مستوى دعم الرئيسة بين المواطنين شهد انهيارا هائلا ولا يتجاوز حاليا 5% فقط.

المصدر: نوفوستي

أندريه بودروف