بكين تطالب أبل بتفسير سبب التوقف المفاجئ لعمل هواتفها

العالم الرقمي

بكين تطالب أبل بتفسير سبب التوقف المفاجئ لعمل هواتفهابكين تطالب أبل بتفسير سبب توقف عمل هواتفها المفاجئ
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i875

صدرت تقارير عن أصحاب هواتف أيفون 6 و6S في الصين تقول إن أجهزتهم أُقفلت أو توقفت عن العمل بشكل مفاجئ، وبكين تريد أن تعرف السبب من وراء ذلك.

وقد قامت الجمعية الصينية للمستهلكين، وهي مؤسسة لحماية المستهلك وتابعة لمجلس الدولة في الصين برئاسة كه تشيانغ، بإرسال رسالة عبر البريد الالكتروني إلى شركة أبل تطالب فيها بتقديم تفسير واضح لهذا الأمر، وتمثل هذه الحادثة ضربة أخرى بالنسبة لأبل التي بدأ مجدها يتلاشى في الصين.

وذكر مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي الصينية خلال الأسابيع الماضية، أن أجهزتهم توقفت عن العمل فجأة عندما كانت البطارية بنسبة شحن 50 إلى 60%. وحقق منشور واحد على Weibo يحوي هاشتاغ (#iPhone6s自动关机#) أي أن أيفون 6S يتوقف عن العمل تلقائيا، أكثر من 10 ملايين مشاهدة وما يقرب من 20 ألف تعليق.

وقال أحد المستخدمين من شنغهاي إن هاتف أيفون 6S الذي اشتراه من متجر أبل أُغلق تلقائيا 3 مرات منذ أكتوبر/تشرين الأول عام 2015، بينما كان مستوى شحن البطارية 20% أو أعلى من ذلك. وعندما ذهب المستخدم Li Wei إلى متجر التجزئة التابع لأبل من أجل علاج هذه المشكلة، طُلب منه إعادة ضبط الجهاز وفي حال استمرار المشكلة سيكون عليه دفع مبلغ 291 دولاراً لإصلاحه.

وكتب مستخدم آخر على Weibo "اشتريت هاتف أيفون 6S منذ أكثر من عام. وقد بدأ هاتفه يُغلق تلقائيا عند مستوى 30% من شحن البطارية في الشهر الماضي. وافترض شخص آخر أن لا تكون المشكلة مرتبطة بالبطارية حيث قال: "لقد استبدلت البطارية ولكن استمرت هذه المشكلة حتى عندما كان شحن الهاتف بنسبة 50%".

وأرسلت رابطة المستهلكين الصينيين رسالة إلى شركة أبل في تاريخ 15 نوفمبر/تشرين الثاني، تطالبها فيها بشرح سبب العطل كما حثت أبل على الرد في غضون 10 أيام، وجاء فيها: "في الآونة الأخيرة تلقت المنظمة تقارير عديدة من المستهلكين تفيد بأن هواتف أيفون 6 و6S تُغلق تلقائيا عندما تكون البطارية بقدرة شحن 50 إلى 60%، وعندما تكون درجة الحرارة دافئة جدا أو باردة تُغلق الهواتف تلقائيا أيضا، وليس ثمة ما يعيد تشغيلها مرة أخرى إذا لم تُشحن".

وطالبت الجمعية شركة أبل بالإجابة عن الأسئلة التالية: هل هنالك مشكلة في البطارية؟ وكيف يجب التعامل مع هذه المشاكل، وما هي التدابير التي ستتخذها الشركة لإصلاح مشكلة توقف الهاتف عن العمل، إذا كان هنالك عدد كبير جدا من هذه الحالات؟

تأتي هذه الرسالة في وقت عصيب تعيشه الشركة من حيث المبيعات في الأسواق الصينية، ويبدو أن الحكومة الصينية حريصة على رؤية الانهيار يحصل في ثروات أبل في أسواق الصين، وبالأخص وسط الحملات الكبرى الجارية ضد الشركات الأجنبية.

ويذكر أن أبل أوقفت خدمة iBooks وiTunes movie store في الصين هذا العام.

المصدر: كوارتز

ديمة حنا