دي ميستورا يرحب بوقف الضربات الجوية في حلب الشرقية

أخبار العالم العربي

دي ميستورا يرحب بوقف الضربات الجوية في حلب الشرقيةالمبعوث الدولي الخاص في الشأن السوري ستيفان دي ميستورا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i4u7

أكد ستيفان دي ميستورا، المبعوث الدولي الخاص إلى سوريا، وقف الضربات الجوية في حلب الشرقية، بعد إعلان روسيا الهدنة الإنسانية في المدينة.

وفي مؤتمر صحفي أدلى به في نيويورك، الخميس 20 أكتوبر/تشرين الأول، رحب دي ميستورا بهذه الخطوة، معربا عن أمله في بقاء سريان الهدنة الإنسانية المعلنة من قبل كل من موسكو ودمشق من جانب واحد، "لعدة أيام".

واعتبر دي ميستورا أن عدد مسلحي "جبهة النصرة" في حلب الشرقية "أقل من 900 عنصر"، مضيفا أن عليهم مغادرة المدينة، لأن وجودهم يعطي ذريعة لقصف حلب الشرقية إذ أنهم يصنفون منظمة إرهابية ويتصرفون على هذا الأساس".

بان كي مون: وقف القصف سيمكننا من إجلاء مدنيين من حلب الشرقية

من جانبه أعلن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن ترحيبه لمبادرة موسكو ودمشق إلى وقف عمليات القصف في حلب.

وفي كلمة ألقاها أثناء اجتماع غير رسمي للجمعية العامة للأمم المتحدة، أشار بان كي مون إلى أن إعلان روسيا وقف عمليات القصف سيسمح للمنظمة الدولية بتنفيذ خطتها لإجلاء الأهالي. وأوضح أن وكالات الأمم المتحدة وشركاءها تستعد للقيام "بعملية إجلاء عاجلة وتقديم مساعدات طبية أولية لمئات من المرضى والمصابين في حلب الشرقية.

ودعا الأمين العام للمنظمة الدولية إلى إعادة نظام وقف الأعمال القتالية في كل أراضي سوريا، مضيفا أن على الحكومة السورية أن توافق على وقف طلعات طيرانها الحربي فوق حلب، ودعا إلى "عزل تشكيلات المتطرفين".

وذكر بان كي مون أن تنفيذ هذه المهمات سيستدعي تطبيق آليات فعالة للمراقبة.

وفي وقت سابق من الخميس، قال المستشار الخاص ومنسق الشؤون الإنسانية لسوريا في الأمم المتحدة، يان إيغلاند، إن المنظمة الدولية تتوقع أن يستمر وقف القصف على أحياء حلب الشرقية لمدة 11 ساعة يوميا حتى الاثنين المقبل. وأكد أن عمليات الإجلاء ستبدأ يوم الجمعة 21 أكتوبر/تشرين الأول.

المصدر: وكالات

قدري يوسف