تجربة اجتماعية تفضح الممارسات الإسرائيلية ضد العرب

مجتمع

تجربة اجتماعية تفضح الممارسات الإسرائيلية ضد العربتجربة اجتماعية تفضح الممارسات الإسرائيلية ضد العرب
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hup0

قام يهودي وعربي اسرائيلي بطلب من قناة تلفزيونية محلية بنشر تهديدات إرهابية على الفيسبوك، فاستدعي "الإرهابي العربي" إلى مخفر الشرطة فيما حصل اليهودي على أكثر من 1200 إشارة إعجاب.

وكان الهدف من التجربة الاجتماعية التي أجراها التلفزيون الإسرائيلي "10 TV" في الحقيقة هو دراسة مدى تأثر مواقع التواصل الاجتماعي بالتحريض على الكراهية والإرهاب، وذلك عقب خلاف حدث مؤخرا بين الحكومة الإسرائيلية وكبار المسؤولين التنفيذيين في فيسبوك بهذا الشأن.

وقال أمير ريجيف، المنتج في قناة "10 TV"، في رسالة إلكترونية لـRT، إن القناة الإسرائيلية طلبت من الشابين الإسرائيليين وهما دانيال ليفي اليهودي وشادي خليليه الفلسطيني، نشر رسالة على الفيسبوك يدّعيان فيها نية كل منهما القيام بعمل إرهابي، ضمن تجربة اجتماعية من دون وجود نية حقيقية بفعل ما أعلِن عنه.

وأرادت القناة معرفة ما إذا كانت الشبكة ستلاحظ وجود هذه الرسائل المشبوهة على منصتها وما هي المدة التي ستستغرقها عملية إزالة المنشور الذي يعد مخالفا للقوانين المعمول بها في فيسبوك.

كما ارادت القناة أيضا من خلال هذه التجربة الاجتماعية معرفة ردود فعل السلطات الإسرائيلية تجاه التهديدات الإرهابية التي تم نشرها على موقع التواصل الاجتماعي.

وعلى ما يبدو لم تلاحظ الفيسبوك أيا من الرسالتين ولم تتدخل في الأمر وسمحت لمشاركتي الشابين بالبقاء على صفحتيهما إلى أن طلبت القناة نفسها حذف هاتين الرسالتين، وفقا لما قاله ريجيف.

في غضون ذلك ذكرت بعض الأنباء ان الشاب العربي الذي كتب رسالة التهديد استدعته الشرطة الإسرائيلية، كما قامت باقتحام منزله ولم تتمكن من العثور عليه في المنزل، وبعد إعلان السلطات أن شادي خليليه مطلوب للتحقيق قامت قناة "10 TV" بالتدخل لإثبات ان الأمر مجرد تجربة اجتماعية، فيما لم تحرك السلطات الإسرائيلية ساكنا حيال رسالة التهديد التي نشرها الشاب اليهودي دانيال ليفي.

كما كانت ردود الأفعال على موقع التواصل الاجتماعي بشأن رسائل التهديد التي نشرها كلا الشابين مختلفة حث تلقى ليفي 1200 إشارة إعجاب برسالته و34 مشاركة خلال بضع ساعات، أما خليليه فلم يعجب برسالته سوى 7 فقط، فيما اعتبره البعض محرضا على العنف.

وقالت قناة "10 TV" إن تجربتها أتت بعد اتهام  الحكومة الإسرائيلية للمسؤولين في فيسبوك بالقيام بالقليل أو بلا شيء في مواجهة رسائل التحريض على ارتكاب أعمال إرهابية ضد الإسرائيليين، تلك التي ينشرها  الفلسطينيون على صفحاتهم.

المصدر: RT