في حضرة زنوبيا.. إعدام رجالات تدمر!

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ht40

نشر المرصد السوري لحقوق الإنسان شريط فيديو صور في وقت سابق، الثلاثاء 5 يوليو/تموز، يظهر عناصر من تنظيم داعش وهم يحطمون مومياءات وتماثيل، إلى جانب تفجيرهم لقلعة تدمر.

ويظهر شريط الفيديو الذي صور على ما يبدو قبل تحرير مدينة تدمر من قبضة التنظيم الإرهابي، يظهر عناصر من "داعش" مرتدين لباس "الحسبة" وهم يحطمون تماثيل في مدينة تدمر، حيث جرى تهشيم عدد منها بالمطارق، كما يظهر في اللقطات عدد من المومياءات التي بدت محنطة، وألقيت على إحدى الطرقات وقامت جرافة تابعة للتنظيم بدهسها وتحطيمها، بالإضافة لتفجير قلعة تدمر. وظهر في الشريط أيضا قيادي من داعش وهو يتوعد بتحطيم جميع الأصنام في كل مكان.

ومنذ 27 مارس/آذار، استعاد الجيش السوري السيطرة على مدينة تدمر ومطارها بشكل كامل من مسلحي تنظيم "داعش"، فيما أكدت هيئة الأركان الروسية على أن تحرير مدينة تدمر السورية يكتسب أهمية استراتيجية في محاربة الإرهاب، وكشفت عن أن عناصر من قوات النخبة الروسية قد شاركوا في عملية التحرير.

ومثل تحرير مدينة تدمر أكبر نكسة يتعرض لها تنظيم "داعش" منذ العمليات الجوية الروسية في سبتمبر/أيلول الماضي، التي حولت مجرى الصراع لصالح القوات الحكومية.

وسيطر تنظيم "داعش" الإرهابي في 21 مايو/أيار عام(  )على مدينة تدمر الأثرية بعد اشتباكات عنيفة مع قوات الحكومة السورية، وأقدم عناصره في 21 يونيو/حزيران على تفخيخ المواقع الأثرية في مدينة تدمر بالألغام والعبوات الناسفة.

المصدر: وكالات 

الأزمة اليمنية