حصاد اليوم السابع لـ "يورو 2016"

الرياضة

حصاد اليوم السابع لـ حصاد اليوم السابع لـ "يورو 2016"
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hqyk

اختتمت منافسات اليوم السابع من بطولة أمم أوروبا، يورو 2016، بتعادل سلبي مفاجئ لألمانيا أمام بولندا، كما تغلبت إنكلترا على ويلز بهدفين لهدف، وإيرلندا الشمالية على أوكرانيا بهدفين.

وانتزع المنتخب الإنكليزي فوزا بشق الأنفس من خصمه الويلزي، بنتيجة هدفين مقابل هدف، في منافسات الجولة الثانية للمجموعة الثانية.

الخاسر، تقدم أولا في الدقيقة الـ42 من تسديدة صاروخية من ركلة ثابتة لغاريث بيل حطت في يسار شباك الحارس جو هارت.

رد الإنكليز تأخر حتى الشوط الثاني وتحديدا في الدقيقة الـ56 من كرة قريبة لجيمي فاردي وضعها مباشرة في الشباك، وفي الوقت القاتل أطلق دانييل ستوريدج هدف الفوز للأسود الثلاثة.

في الترتيب، تحتل إنكلترا الصدارة، برصيد أربع نقاط، بعد تعادلها مع روسيا في المباراة الافتتاحية، تليها ويلز بثلاث نقاط، ثم سلوفاكيا بفارق الأهداف، فيما تحتل روسيا المركز الأخير بنقطة وحيدة.

ستوريدج يحتفل بهدف الفوز مع راشفورد

وحقق منتخب إيرلندا الشمالية فوزا محققا على أوكرانيا، بنتيجة هدفين مقابل لا شيء، في مباريات الجولة الثانية للمجموعة الثالثة.

واستعاد منتخب إيرلندا، الذي يشارك للمرة الأولى في المسابقة، ثقته بنفسه للتأهل للدور القادم، بعد أن سجل غاريث مكاولي الهدف الأول في الدقيقة الـ 49 من ضربة رأس متقنة، وأضاف البديل نيال ماكجين الهدف الثاني في الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع للشوط الثاني.

وحصدت إيرلندا أول ثلاث نقاط لها في البطولة، بعد سقوطها في مباراتها السابقة أمام بولندا بهدف من دون رد. أما أوكرانيا، فتلقت هزيمتها الثانية وبنفس النتيجة بعد أن سجل المنتخب الألماني هدفين في شباكها في الجولة الأولى، لكن ومع ذلك فما زالت فرصها قائمة بالتأهل للأدوار الإقصائية باحتلال أحد المراكز الأربعة لأفضل صاحب مركز ثالث للمجموعات.

وتلتقي إيرلندا مع ألمانيا يوم الثلاثاء المقبل على ملعب سان دوني في الجولة الأخيرة بالمجموعة، فيما يواجه منتخب أوكرانيا نظيره البولندي في اليوم ذاته بمدينة مرسيليا.

فرحة لاعبي إيرلندا الشمالية بالفوز

وسقط المنتخب الألماني بفخ التعادل السلبي أمام نظيره البولندي، في المباراة الثانية للمجموعة الثالثة التي أقيمت على استاد فرنسا في باريس.

وبقيت ألمانيا في الصدارة برصيد 4 نقاط أمام بولندا بفارق الأهداف، فيما تحتل إيرلندا الشمالية المركز الثالث، برصيد 3 نقاط، بعد هزيمتها أوكرانيا بهدفين في وقت سابق، وتقع أوكرانيا أخيرا من دون رصيد.

بدأت المباراة بسيطرة ألمانية واضحة، قابلها دفاع صلب للبولنديين. أول فرص المباراة جاءت في الدقيقة الـ15، لصالح ألمانيا، من تسديدة لماريو غوتسه أخطأت الهدف، وخلى الشوط الأول من أي لحظات خطرة على مرمى الفريقين، ليدخل الجانبان الشوط الثاني بحماسة أكبر لهز الشباك.

في الدقيقة الأولى للشوط الثاني كاد أريك ميليك أن يهز شباك الألماني مانويل نوير من كرة سلهة فشل في التعامل معها.

مسعود أوزيل، سدد كرة قوية في الدقيقة الـ69 كان الحارس البولندي فابيانسكي لها بالمرصاد، لتنتهي المباراة بعدها دون أي تهديد حقيقي لكلا الفريقين.

لاعبا المنتخب الألماني خضيرة وهوفيدس

وحكمت محكمة فرنسية بالسجن على ثلاثة مشجعين روس، لمدة تتراوح بين سنة وسنتين، على خلفية أعمال الشغب في مرسيليا قبل مباراة إنكلترا وروسيا في البطولة.

وكانت النيابة العامة طلبت في وقت سابق الحكم على مشجع روسي بالسجن سنتين ونصف، بتهمة الضلوع في شجار مع المشجعين البريطانيين بالعصي والكراسي الحديدة.

وفي مرسيليا، جرت اشتباكات بين المشجعين البريطانيين والروس والسكان المحليين والشرطة، وأصيب نتيجة لأعمال الشغب تلك حوالي 30 شخصا على الأقل.

ودخل ما يقارب 30 مشجعا روسيا، يوم السبت الماضي، بعد المباراة ضد إنكلترا والتي انتهت بالتعادل بهدف لهدف، على ملعب "فيلودروم" في مرسيليا، دخلوا إلى الأماكن المخصصة للمشجعين الإنكليز وهاجموا عددا من الإنكليز، كما رموا عليهم أجساما غريبة.

وحذر اليوفا إنكلترا وروسيا من أن تكرار السلوك العنيف من جانب جماهيرهما قد يؤدي لاستبعادهما من البطولة، كما هدد روسيا بالاستبعاد قطعا إذا تكررت أعمال العنف من جانب مشجعيها.

كما وقعت اللجنة التأديبية لليوفا على غرامة بقيمة 150 ألف يورو على الاتحاد الروسي لكرة القدم بسبب هذه الأحداث.

وقالت شرطة مرسيليا، بعد الاشتباكات مباشرة، إن الاستعدادات جارية لطرد 20 مشجعا روسيا من فرنسا، فيما سيتم محاكمة ثلاثة آخرين.

مواجهات بين الشرطة والمشجعين في مدينة ليل

المصدر: وكالات