روسيا تتربع على عرش مصدري القمح في العالم

مال وأعمال

روسيا تتربع على عرش مصدري القمح في العالم روسيا تتربع على عرش مصدري القمح في العالم
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hlia

أعلن وزير الزراعة الروسي ألكسندر تكاتشوف أن روسيا تزعّمت قائمة مصدري القمح في العالم متجاوزة بذلك الولايات المتحدة وكندا، بصادرات بلغت 25 مليون طن في العام الزراعي الحالي.

وقال الوزير الروسي الخميس 28 أبريل/نيسان: " فيما يتعلق بالقمح فإن صادراتنا بلغت 25 مليون طن. لنصبح بذلك أكبر دولة مصدرة للقمح عالميا، متجاوزين دولا مثل الولايات المتحدة وكندا".

ولفت تكاتشوف إلى أن محصول القمح ارتفع بنسبة 4% في العام الزراعي الحالي والذي ينتهي في 30 يونيو/حزيران ليصل إلى 62 مليون طن، ما سيسمح بتأمين متطلبات السوق المحلية وتصدير ما يتراوح بين 24 و25 مليون طن.

وقالت وزارة الزراعية الروسية في بيان لها إن مؤشر ربحية المجمع الزراعي والصناعي الروسي ارتفع في عام 2015 إلى 22%، مسجلا بذلك مستوى قياسيا في عشر سنوات.

إلى ذلك نشرت وكالة "بلومبرغ" مقالا سطلت الضوء فيه على أن الولايات المتحدة خسرت مرتبة الصدارة ضمن قائمة مصدري القمح في العالم متراجعة إلى المرتبة الثالثة، لتشغل روسيا المرتبة الأولى وكندا الثانية.  

وعزت الوكالة المتخصصة في المسائل المالية والاقتصادية ذلك إلى عدة عوامل عديدة منها قوة العملة الأمريكية وتغير المناخ وضعف الإنتاج في الولايات المتحدة ما جعل من الحبوب الأمريكية أقل جاذبية في أعين المشترين.

وتؤدي قوة العملة الأمريكية إلى إضعاف القدرة التنافسية للمنتجات الأمريكية الموجهة إلى الأسواق الخارجية، ويمكن تفسير ذلك بارتفاع قيمة الصادرات الأمريكية على حائزي العملات الأخرى.

من جهة أخرى ساهم انخفاض العملة الروسية "الروبل" أمام سلة من العملات الرئيسة في تعزيز مكانة القمح الروسي في الأسواق العالمية، مانحا إياها ميزة تنافسية من ناحية الأسعار.

كما يهيمن القمح الروسي على دول الشرق الأوسط وفي مقدمتهم مصر التي تعد أحد أكبر مستوردي هذه الغلة الزراعية، حيث استوردت مصر في الفترة الممتدة من يوليو/تموز 2015 إلى فبراير/شباط 2016، نحو 4.9 ملايين طن.

المصدر: وكالات روسية
صفوان أبو حلا