لافروف: واشنطن تدرس مقترحات قدمتها موسكو لحل الأزمة السورية

أخبار العالم العربي

لافروف: واشنطن تدرس مقترحات قدمتها موسكو لحل الأزمة السوريةوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف - أرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hdfe

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الثلاثاء 9 فبراير/شباط إن واشنطن تدرس مقترحات قدمتها موسكو لحل الأزمة السورية.

وأضاف لافروف في مقابلة مع صحيفة "موسكوفسكي كومسوموليتس"، "هم يحاولون تحميلنا مسؤولية ما يحدث حاليا في سوريا وأوكرانيا، ولكن في الوقت ذاته يهرعون إلينا طالبين المساعدة في حل الأزمة السورية، وضمان وقف إطلاق النار".

وبشأن الأزمة الأوكرانية أشار الوزير الروسي إلى أن "الولايات المتحدة تقول إنها تفهم كل شيء، وأن الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو غير قادر الآن على تنفيذ كل شيء، لكنهم ومع ذلك يطلبون المساعدة، وغيرها".

وقال لافروف "لا في سوريا ولا في أوكرانيا يستطيعون فرض السيطرة من دوننا، بالعكس هم يطلبون المساعدة منا بعد أن أصيبوا باليأس نتيجة سياستهم".

وأكد الوزير الروسي استعداد بلاده تقديم المساعدة شرط الالتزام بالمواثيق والمعاهدات التي تم الاتفاق عليها سواء فيما يتعلق بسوريا أو أوكرانيا.

لافروف: موسكو تفاجأت من الدعم اللامحدود من قبل أنغيلا ميركل للإجراءات التركية ضد سوريا

وقال لافروف "فيما يتعلق بتركيا، فقد تفاجأنا بدعم برلين اللامحدود لأنقرة فيما يتعلق بمجمل حيثيات الأزمة السورية، والذي عبرت عنه المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل خلال زيارتها لهذا البلد(تركيا).. هم إضافة إلى ذلك يعتبرون روسيا المذنب الرئيسي في كل ما يحدث، بزعم أن الضربات الجوية التي يوجهها سلاح الجو الروسي كانت سببا في زيادة أعداد اللاجئين".

وتعليقا على قضية المشاركة الكردية في عملية حل الأزمة السورية قال لافروف إن إصرار تركيا على استبعاد الأكراد من المفاوضات موقف فيه الكثير من الفوقية ولا تشاطره أي أطراف أخرى.

وفي هذا السياق أشار وزير الخارجية الروسي إلى أن أنقرة قد طالبت بشكل سافر من واشنطن أن تختار بين تركيا والأكراد، مشددا على ضرورة توجيه الولايات المتحدة رسالة إلى أنقرة مفادها أن الأكراد، وحزب "التحالف الديمقراطي"، الذي تعتبره السلطات التركية إرهابيا، هم حلفاء واشنطن في محاربة "داعش".

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية