إيران تؤكد لروسيا عزمها سحب دعوى قضائية حول توريد منظومات "إس – 300"

أخبار العالم

إيران تؤكد لروسيا عزمها سحب دعوى قضائية حول توريد منظومات صواريخ "اس-300"
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h9fu

أكد وزير الصناعة والتجارة الروسي دينيس مانتوروف أن موسكو تلقت تأكيدا من طهران بسحب دعواها القضائية ضد شركة "روس أوبورون إكسبورت" حول تراجع موسكو عن توريد منظومات "إس– 300" لإيران.

وقال مانتوروف في مقابلة مع قناة "روسيا 1" السبت 26 ديسمبر/كانون الأول: "تلقينا تأكيدا بسحب الدعوى القضائية من قبل الجهة الإيرانية، وأعتقد أن هذه الخطوة سيتم اتخاذها في الوقت الأقرب".

وأفاد مصدر في هيئة التعاون العسكري التقني لوكالة "تاس" الروسية بأن عملية توريد منظومات "إس-300 بي إم أو-2" الصاروخية الروسية الصنع والمضادة للجو ستبدأ في شهر يناير/كانون الثاني من العام القادم.

يذكر أن موسكو وطهران وقعتا في عام 2007 عقدا خاصا بتوريد 5 كتائب من منظومات "إس – 300" لإيران، لكن الرئيس الروسي السابق دميتري مدفيديف فرض عام 2010 حظرا على توريد هذه المنظومات للجهة الإيرانية، مستندا إلى قرارات دولية بشأن إيران، الأمر الذي أدى إلى إلغاء العقد الذي بلغت قيمته أكثر من 800 مليون دولار، فيما أعادت روسيا إلى طهران الدفعة المالية التي استلمتها كمقدمة.

وتوجهت إيران بسبب عدم تنفيذ العقد بدعوى قضائية أمام هيئة التحكيم الدولية في جنيف طالبة تعويضا من روسيا بمبلغ حوالي 4 مليارات دولار.

وفي أبريل/نيسان عام 2015 أمر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين برفع الحظر المفروض على توريد "إس-300" إلى إيران، وذلك بعد إحراز تقدم حاسم في المفاوضات حول الملف النووي الإيراني.

ومن الخصائص الفريدة لهذه المنظومات هي تأمين الحماية الذاتية بالإضافة إلى الدفاع الجوي، حيث باستطاعتها مجابهة جميع أنواع الصواريخ ذات المدى المتوسط الموجودة في العالم.

وتبلغ سرعة صواريخها خمسة أضعاف سرعة الصوت وتستطيع ضرب 6 أهداف في آن واحد بـ12 صاروخا على مسافة 400 كلم.

المصدر: وكالات