لافروف: مهمة مكافحة الإرهاب أوسع من الأزمة السورية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h8ca

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في لقاء مع نظيره الأمريكي جون كيري أن مهمة مكافحة الإرهاب أوسع من الأزمة السورية، مشيرا إلى أن "داعش" يمارس نشاطه بالعراق واليمن وأفغانستان.

وقال لافروف في مستهل مباحثاته مع كيري في موسكو الثلاثاء 15 ديسمبر/كانون الأول، إن هناك مسائل عالقة في مجال مكافحة الإرهاب، خاصة فيما يتعلق بعمل مجموعة دعم سوريا.

وأضاف: "التسوية السورية ذاتها تتطلب اهتمامنا الدائم في إطار تلك المهام والاتفاقات التي تم التوصل إليها في فيينا خلال اجتماعين لهذه المجموعة".

وقال الوزير الروسي إنه يأمل أن يناقش خلال المباحثات مع نظيره الأمريكي مكافحة الإرهاب وكذلك تسوية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، مؤكدا أيضا استعداده لمناقشة أي قضايا من مجال العلاقات الثنائية يرى كيري بحثها مطلوبا.

كما قال لافروف إنه بوسع الولايات المتحدة أن تستخدم نفوذها على كييف من أجل مساعدة "رباعية النورماندي" في تسوية النزاع في شرق أوكرانيا.

وأكد أن موسكو تريد مواصلة المحادثات بين الرئيسين فلاديمير بوتين وباراك أوباما حول المساهمة الأمريكية المرجوة في تسوية الأزمة الأوكرانية.

من جانبه، أكد وزير الخارجية الأمريكي أن واشنطن وموسكو متفقتان على أن "داعش" خطر مشترك لكافة الدول وأنه لا يمكن التفاوض مع هذا التنظيم الإرهابي.

وقال كيري مخاطبا لافروف: "كنتم رئيسا مناوبا لكلا الاجتماعين (في فيينا) وأشكركم على جهودكم. ونأمل في أننا سنتمكن من مواصلة (الجهود) في نيويورك".

وأضاف الوزير الأمريكي: "بالطبع توجد هناك خلافات بين بلدينا، إلا أننا أظهرنا على الرغم من وجودها قدرة على العمل والتعاون بشكل فعال. وساهمت روسيا بقسط كبير في التوصل إلى اتفاق حول البرنامج النووي الإيراني، كما أظهرتم في اجتماعي فيينا أنكم شركاء لنا".

وقال كيري إن الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأمريكي باراك أوباما أكدا سابقا بوضوح أنهما يريدان إيجاد مخرج من الأزمتين في سوريا وأوكرانيا.

الخارجية الروسية: مسألة عقد لقاء نيويورك حول سوريا قد تقرر بعد اجتماع بوتين مع كيري

وكانت وزارة الخارجية الروسية قد أعلنت في وقت سابق أن مسألة عقد اجتماع نيويورك حول سوريا قد يقرر بعد استقبال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لوزير الخارجية الأمريكي جون كيري.

وقال سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسية الثلاثاء 15 ديسمبر/كانون الأول، "يمكن طرح سؤال حول نيويورك بعد استقبال الرئيس الروسي لوزيري الخارجية الروسي والأمريكي. وهذه المسألة قد تحسم أو لا تحسم".

وأوضح ريابكوف أن وضع قائمة متفق عليها من المنظمات الإرهابية سيتصدر مباحثات وزيري الخارجية الروسي سيرغي لافروف والأمريكي جون كيري في موسكو الثلاثاء، مشيرا إلى أنه من الصعب التنبؤ بنتائج مباحثات كيري ولافروف لأن الوضع يتطور بسرعة.

وأضاف أن الوزيرين سيبحثان أيضا إمكانية الانتقال إلى تنفيذ ما توصلت إليه مفاوضات فيينا لمجموعة دعم سوريا التي ضمت بإصرار من موسكو عددا من الدول المهمة في المنطقة.

ريابكوف: واشنطن لا تبذل أي جهود لحمل كييف على تطبيق اتفاقات مينسك

كما قال ريباكوف إن الولايات المتحدة لا تبذل أي جهود لحمل الحكومة الأوكرانية على تطبيق اتفاقات مينسك السلمية والتي تم التوقيع عليها في 12 فبراير/شباط الماضي.

وكانت الاتفاقات قد ساهمت في تهدئة الوضع في منطقة النزاع ووقف إطلاق النار، إلا أن الحكومة الأوكرانية ماتزال ترفض تطبيق ما جاء في الاتفاقات حول ضرورة إطلاق عملية سياسية شاملة في البلاد والدخول في المفاوضات مع قادة دونيتسك ولوغانسك.

وأكد الدبلوماسي الروسي أن هذه المسألة ستكون في صلب المحادثات بين لافروف وكيري، مشيرا إلى تبني السلطات الأوكرانية موقفا هداما تجاه الاتفاقات السلمية وسعي كييف لتخريب تطبيقها.

لافروف وكيري يبحثان مسائل ضمان الاستقرار الاستراتيجي في العالم

كما قال ريابكوف إن وزيري الخارجية الروسي والأمريكي يناقشان خلال المباحثات مسائل الاستقرار الاستراتيجي، بما في ذلك القضايا المتعلقة بالنهج الأمريكي الرامي إلى تعزيز وجود حلف الناتو قرب الحدود الروسية.

وأكد الدبلوماسي الروسي أن وزارة الخارجية الروسية ترفض محاولات تصوير الاتصالات بين لافروف وكيري على أنها تندرج في سياق "جهود ردع وعزل روسيا".

وشدد قائلا: "إنه تشويه متعمد للوضع الحقيقي، وتأتي مثل هذه التصريحات لإرضاء جزء معين من المجتمع الدولي يتميز بمعاداة روسيا".

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون