موسكو تولي الأولوية لقواتها النووية الاستراتيجية لضمان ردع أي عدوان

أخبار روسيا

موسكو تولي الأولوية لقواتها النووية الاستراتيجية لضمان ردع أي عدوانصاروخ "توبول"
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h89f

أكدت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية أن أولوية الجيش الروسي في العام المقبل تتعلق بالقوات الاستراتيجية الهجومية والدفاعية من أجل ضمان ردع أي عدوان ضد روسيا وحلفائها.

وأوضح الجنرال فاليري غيراسيموف رئيس هيئة الأركان خلال إيجاز صحفي للملحقين الأجانب المعتمدين لدى موسكو الاثنين 14 ديسمبر/كانون الأول: "الاتجاهات الرئيسية للبناء العسكري المستقبلي وتطوير القوات المسلحة الروسية في عام 2016 تتعلق بالحفاظ على القوات الاستراتيجية الهجومية والدفاعية في وضع يضمن تحقيق مهمة ردع أي عدوان ضد الاتحاد الروسي وحلفائه".

وتابع أن الأولويات الأخرى للجيش الروسي ستتمثل في تعزيز قدرات مجموعات القوات الضاربة وأنظمة الإدارة والمعلومات في قوات الدرع الاستراتيجية، لضمان توجيه ضربة موجعة إلى العدو مهما كانت الظروف.

وتابع رئيس هيئة الأركان أن الجيش الروسي سيعمل على زيادة قدرات القوات الجو فضائية على التصدي لأي وسيلة من الوسائل الهجوم الجوي والفضائي المستخدمة في الوقت الراهن والواعدة.

غيراسيموف: نسبة الأسلحة الحديثة في الجيش الروسي ستبلغ 70-100% بحلول العام 2021

كما كشف الجنرال غيراسيموف أن نسبة الأسلحة والمعدات الحربية الحديثة لدى القوات المسلحة الروسية ستبلغ بحلول العام 2021 ما بين 70 و100%.

وأوضح أن وزار الدفاع الروسية ستشتري سنويا ما بين 70 و100 طائرة جديدة وما يربو عن 120 مروحية ، بالإضافة إلى 30 سفينة وغواصة و600 مدرعة.

وأكد أن قيادة الجيش ستولي الأولية لتطوير القوات البحرية والجو فضائية لضمان حماية المصالح الاستراتيجية لروسيا.

وأضاف الجنرال أن القوات المسلحة الروسية ستواصل إجراء الاختبارات المفاجئة لجاهزية لوحداتها، علما بأن هذه الاختبارات تهدف في الآونة الأخيرة إلى التدرب على التصدي للأساليب التكتيكية التي تتبناها التنظيمات الإرهابية مثل "داعش" و"طالبان".

وتابع أن هذه الاختبارات شملت في العام الجاري نحو 300 ألف عسكري من أسطول الشمال والدفاع الجو فضائي والمناطق العسكرية الجنوبية والوسطى والشرقية.

 المصدر: وكالات