"أنونيموس" تؤكد لـ"RT" حماية شركة أمريكية لـ"داعش"

أخبار العالم

أحد أفراد مجموعة "هاكرز أنونيموس" في اتصال خاص مع قناة "آر تي"
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h7gk

أكد أحد أفراد مجموعة "هاكرز أنونيموس" في اتصال خاص مع قناة "RT" الناطقة باللغة الانجليزية حرص شركة "CloudFlare" الأمريكية على حماية المواقع العائدة لتنظيم "داعش" من الاختراق.

وقال الهاكر في اتصال بثته قناة "RT" الجمعة 4 ديسمبر/كانون الأول إن هذه الشركة الواقعة في وادي السيليكون بأمريكا "تضمن وصول المحتويات (في المواقع) وتقدم خوادم أسماء المجالات لمواقع داعش.. كما تقوم الشركة بمنع حدوث هجمات DDoS ، وتحول دون عملنا".

ويتمثل عمل "هاكرز أنونيموس" في شن هجمات إلكترونية على تنظيم مواقع "داعش"، وذلك ثأرا للهجمات الدامية التي ارتكبها عناصره في باريس الجمعة 13 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وأعرب الهاكر متحدثا مع "RT" عن قناعته بأن شركة "CloudFlare" تمنع "هاكرز أنونيموس" من تنفيذ عملهم، بسبب الأموال التي يجلبها لها إبقاء المواقع المرتبطة بالإرهابيين على خوادمها.

وأشار الهاكر إلى أن "CloudFlare" لا ترد على الرسائل الكثيرة التي كتب لها إلا بالقول إنها لا تملك صلاحيات إدارية لازمة لقطع الخدمات التي توفرها الشركة عن المواقع المتعلقة بالتنظيم الإرهابي.

مع ذلك، شدد الهاكر لـ"RT" على عزم مجموعة "أنونيموس" على المواصلة في شن هجمات إلكترونية على مواقع "داعش"، وقال: سنقوم بخرق الخوادم بأيدينا، إذا اضطررنا إلى ذلك.. وسنفعل كل ما بوسعنا".

من جهته، نفى مؤسس شركة "Cloud Flare" ماتيو برينس تلك الاتهامات، مشددا على عدم تورط شركته في مساعدة تنظيم "داعش".

المصدر: RT

فيسبوك 12مليون