واشنطن تبحث مع بكين التوتر في بحر الصين الجنوبي

أخبار العالم

واشنطن تبحث مع بكين التوتر في بحر الصين الجنوبيمدمرة الصواريخ الموجهة التابعة للبحرية الأمريكية "يو اس اس لاسن" - صورة من الأرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h46v

أعلن المتحدث باسم القوات البحرية الأمريكية عن إجراء الولايات المتحدة محادثات مع الصين حول قضايا الأمن في بحر الصين الجنوبي.

وقال المتحدث الخميس 29 أكتوبر/تشرين الأول إن "قائد الأسطول البحري العسكري للولايات المتحدة، الأميرال جوناثان ريتشاردسون، شارك يوم 29 أكتوبر في مؤتمر، عبر دائرة تلفزيونية مغلقة، مع نظيره الصيني، قائد أسطول جيش التحرير الشعبي الصيني الأميرال أو شينلي، وتمت مناقشة لقاءات الأسطولين والعمليات في بحر الصين الجنوبي منذ فترة قريبة".

وأضاف أنه "جرى خلال الاتصال اليوم بين ريتشاردسون و أو شينلي بحث حرية الولايات المتحدة في العمليات البحرية، والعلاقات بين الأسطولين، بما فيها زيارات الموانئ المقررة، والاتصالات بين القيادات، وأهمية دعم استمرار الحوار".

وأكد أن الولايات المتحدة ماتزال تعتزم إجراء العمليات البحرية على المستوى العالمي، "فحرية العمليات البحرية لا تعتبر تحديا لسيادة أجزاء اليابسة. والولايات المتحدة لا تتخذ أي موقف من المطالب الثنائية المتناقضة إزاء جزء اليابسة في بحر الصين الجنوبي".

وكانت الخارجية الصينية قد استدعت الثلاثاء السفير الأمريكي لدى بكين وقدمت له احتجاجا شديد اللهجة، وذلك بعد أن لاحقت البحرية الصينية مدمرة أمريكية دخلت مياه قرب جزر متنازع عليها في بحر الصين الجنوبي، دون موافقة بكين.

وأعلنت الوزارة أنها قدمت احتجاجا شديد اللهجة لواشنطن، باعتبار أن تصرفات المدمرة الحربية الأمريكية تهدد سيادة الصين وأمنها، بالإضافة إلى الخطر الذي ينطوي عليه مرور المدمرة بالنسبة لأمن سكان جزر سبراتلي.

وشددت الوزارة على أن المدمرة الأمريكية مرت بالمنطقة على الرغم من إنذارات عديدة من جانب بكين، مؤكدة على السيادة الصينية المطلقة على هذه الجزر.

ومع أن واشنطن أكدت من جانبها أن نشر مدمرة أمريكية قرب جزيرة صناعية بنتها الصين في مياه متنازع عليها في بحر الصين الجنوبي يجب أن لا يؤثر سلبيا على العلاقات مع بكين، إلا أن البنتاغون أكد استمرار مثل هذه العمليات "في الأسابيع والأشهر القادمة".

يذكر أن الصين بدأت بتشييد جزر اصطناعية شكلت امتدادا لجزر سبارتلي في يونيو/حزيران عام 2014، علما بأن تلك المنطقة تعد متنازع عليها بين الصين واليابان وتايوان وماليزيا والفلبين وبروناي وفيتنام. ويعتقد أن جزر سبارتلي غنية بالنفط والغاز، بالإضافة إلى الأهمية الاستراتيجية التي تكتسبها، خاصة في ظل الجهود الصينية لبناء مطارات في تلك الجزر.

 المصدر: "نوفستي"

فيسبوك 12مليون
أول كسوف كلي للشمس منذ 99 عاما!