قوات الأمن تفرق متظاهرين ضد المناهضين للإسلام غرب ألمانيا

أخبار العالم

قوات الأمن تفرق متظاهرين ضد المناهضين للإسلام غرب ألمانيامظاهرة غرب ألمانيا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h3tu

استخدمت الشرطة الألمانية في مدينة كولونيا، غرب ألمانيا، مدافع المياه، لتفريق متظاهرين يساريين نظموا احتجاجا ضد نحو 600 من أنصار جماعة "هوغيسا" اليمينية المعارضة لأفكار الإسلاميين.

وبلغ عدد المتظاهرين اليساريين قرابة 10 آلاف شخص، وهو ما فاق بكثير عدد المشاركين في تجمع "هوغيسا" الذي دعا المتحدثون فيه إلى إغلاق حدود ألمانيا ومنع بناء المساجد.

وأسست جماعة "هوغيسا" نفسها على غرار مشاغبي كرة القدم، وتضم متشددين يمينيين.

وقالت الشرطة الألمانية إن اشتباكات اندلعت في الحشد في كولونيا بين الشرطة واليساريين قبل استخدام مدافع المياه للتفريق بين الجانبين، علما بأن قوات الأمن كانت قد حذرت من تزايد أعمال العنف في الشارع بين هذه الجماعات.

يذكر أن أعمال عنف مشابهة اندلعت العام الماضي أصيب خلالها العديد من الأشخاص.

هذا وحذرت الشرطة من خطورة شن هجمات عنصرية على الساسة الذين يساعدون اللاجئين وتقول إنه تم تسجيل نحو 285 مخالفة ضد ملاجئ طالبي اللجوء خلال الربع الثالث فقط من هذا العام، بالمقارنة مع 198 مخالفة في العام الماضي برمته.

إلى ذلك، كشفت تقارير صحفية في ألمانيا أن عدد الأشخاص الذين أوقفتهم السلطات عند الحدود الألمانية خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي بلغ نحو ضعف عددهم في نفس الفترة من العام الماضي.

وذكرت صحيفة "دي فيلت" استنادا إلى رد من الحكومة الألمانية على استجواب من الكتلة البرلمانية لحزب اليسار المعارض في هذا الشأن، ذكرت أن عدد هؤلاء الأشخاص الذين ألقي القبض عليهم في الفترة بين مطلع يناير/كانون الثاني وحتى نهاية سبتمبر/أيلول من العام الجاري بلغ 2653 شخصا.

وأوضحت الحكومة أن عدد المقبوض عليهم في سبتمبر/أيلول وحده وصل إلى 417 مهرباً.

وأشارت الحكومة في ردها إلى أن أغلب المهربين المقبوض عليهم ينحدرون من المجر ورومانيا ، فيما بلغ عدد المهربين الألمان المقبوض عليهم خلال الفترة المشار إليها 135 شخصا.

وتواجه ألمانيا صعوبات في التعامل مع تدفق اللاجئين الذين يتوقع أن يتراوح عددهم بين 800 ألف ومليون لاجئ ومهاجر هذا العام.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون