الأركان العامة الأوكرانية: مستعدون لبدء سحب الأسلحة من خطوط التماس يوم غد الاثنين

أخبار العالم

الأركان العامة الأوكرانية: مستعدون لبدء سحب الأسلحة من خطوط التماس يوم غد الاثنينجنود أوكرانيون - صورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h23g

تواصل كييف و"جمهوريتا دونيتسك ولوغانسك الشعبيتان" النقاش بخصوص موعد سحب الأسلحة عيار أقل من 100مم من خطوط التماس عند حدود الجانبين، وبخصوص المنطقة التي سيبدأ منها السحب.

وأعلن فلاديسلاف سيليزنيوف الناطق الرسمي باسم هيئة الأركان العامة في الجيش الأوكراني الأحد 4 أكتوبر/تشرين الأول استعداد كييف لبدء سحب الأسلحة عيار أقل من 100 مم من منطقة التماس مع قوات الدفاع الشعبي في دونباس جنوب شرق أوكرانيا.

وقال: "لقد وضعنا قائمة بالأسلحة التي سيتعين سحبها إلى المسافات التي حددتها اتفاقات مينسك، ونواصل دراسة قائمة الأسلحة ليصار غدا إلى بدء سحبها".

وتابع: "التنسيق بهذا الشأن مستمر ونحن على اتصال مستمر مع ممثلي بعثة المراقبين التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، ونخطط للانتهاء من هذه العملية مع نهاية الأسبوع".

ولفت سيليزنيوف النظر إلى أن الدبابات ستكون في مقدمة الأسلحة التي ستسحب بعيدا عن خطوط التماس، قائلا: "سنبدأ بسحب الدبابات بعد إعادة تمركزها خلال أسبوعين، ليتسنى لممثلي بعثة المراقبين التحقق من مواضع تمركزها في أماكن محددة".

وشدد في هذه المناسبة على ضرورة "تزامن سحب الدبابات في المناطق الخاضعة للجيش الأوكراني وفي تلك الواقعة تحت سيطرة قوات الدفاع الشعبي"، على أن يستمر سحب ألاسلحة في مقاطعة لوغانسك خلال 15 يوما، وليتبع ذلك سحب الأسلحة في مقاطعة دونيتسك ويستمر فيها أكثر من 20 يوميا.

"دونيتسك الشعبية": نرفض دعوة كييف تعجيل سحب الأسلحة عن موعدها

اعتبر الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع في جمهورية دونيتسك الشعبية المعلنة من طرف واحد إدوارد باسورين، من جهته أن إعلان كييف عزمها مطالبة دونيتسك الشعبية عبر قنوات منظمة الأمن والتعاون في أوروبا ببدء سحب الأسلحة قبل الموعد المتفق عليه في مينسك، هي مطالبة "هزلية".

وقال في تعليق على بيان كييف في هذا الصدد: "هذا الإعلان باطل. نحن نستند إلى روح ما نصت عليه اتفاقات مينسك والتي حددت انسحابا تدريجيا على أن تتراجع الأسلحة أولا عن خطوط التماس في جمهورية لوغانسك ومن ثم في جمهورية دونيتسك... هذا البيان هزلي في صلبه ولا يمكن الضغط على منظمة الأمن والتعاون في أوروبا لأنها منظمة مستقلة وتتخذ قراراتها بنفسها".  

وكان أندريه ليسينكو المتحدث الرسمي باسم ديوان الرئاسة الأوكراني، والمعني بعمليات كييف العسكرية في دونباس جنوب شرق أوكرانيا أعلن في وقت سابق الأحد أن كييف ستطالب عبر منظمة الأمن والتعاون في أوروبا بأن تبدأ قوات دونيتسك سحب دباباتها وأسلحتها من عيار أقل من 100 مم قبل الـ18 من أكتوبر/تشرين الأول ووليس بعد الموعد المذكور(وهو ما تصرعليه "دونيتسك الشعبية").

المصدر: تاس

فيسبوك 12مليون