انقلابيو بوركينا فاسو يفرجون عن الرئيس ميشال كافاندو

أخبار العالم

انقلابيو بوركينا فاسو يفرجون عن الرئيس ميشال كافاندوالرئيس الانتقالي المعزول ورئيس حكومته
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h0y8

أطلق الانقلابيون في بوركينا فاسو سراح الرئيس ميشال كافاندو في ساعة متأخرة من الخميس 17 سبتمبر/أيلول بعد احتجازه في القصر الرئاسي بالعاصمة.

هذا، وقد تم الاحتفاظ برئيس وزرائه اسحق زيدا تحت الإقامة الجبرية في منزله.

وتولى الجنرال جلبرت ديانديريه، المقرب من رئيس بوركينا فاسو السابق بليز كومباوري، قيادة الانقلابيين الذين أطاحوا الخميس بالسلطات الانتقالية حيث طوق عناصر من الحرس الرئاسي العاصمة وأطلقوا النار في الهواء لتفريق المتظاهرين المعارضين للانقلاب.

إعلان الانقلاب العسكري يأتي بعد ليلة من اضطرابات سادت العاصمة واغادوغو إثر قيام الأمن العسكري التابع للرئيس المعزول بليز كومباوري باحتجاز الرئيس المؤقت ميشال كافاندو ورئيس حكومته. 

وأثار الانقلاب تنديد الأسرة الدولية لاسيما مجلس الأمن الدولي والاتحاد الأفريقي والاتحاد الأوروبي والمجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا التي طالبت جميعها بالإفراج عن كافاندو وأعضاء حكومته.

ودان الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند "الانقلاب" ودعا إلى "إعادة العمل" بالمؤسسات، مؤكدا في الوقت نفسه أن الجنود الفرنسيين الموجودين في البلاد لن يتدخلوا.

من جهته، عبر الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، بان كي مون، عن انزعاجه الشديد إزاء احتجاز كافاندو ورئيس وزرائه وعدة وزراء، معتبرا أن هذا الحادث انتهاك صارخ لدستور بوركينا فاسو والميثاق الانتقالي.

المصدر: أ ف ب

فيسبوك 12مليون