الحكومة الليبية المؤقتة تتبنى قصف مواقع لـ"داعش" في سرت

أخبار العالم العربي

الحكومة الليبية المؤقتة تتبنى قصف مواقع لـمقاتلون ليبيون ضد تنظيم داعش في سرت
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gyor

قصفت القوات الجوية الليبية التابعة للحكومة المؤقتة صباح الأحد 16 أغسطس/آب مواقع لمسلحي تنظيم "داعش" في مدينة سرت شمال البلاد.

وأفادت وكالة "سبوتنيك" الروسية نقلا عن جمال زوبية مدير مكتب الإعلام بوزارة الإعلام بحكومة الإنقاذ الوطني قوله إنه حصل على تأكيد أن طائرات ليبية مقاتلة أقلعت من مدينة مصراتة وأصابت أهدافها بدقة في سرت.

وكانت مصادر قد أفادت في وقت سابق بأن طيرانا حربيا مجهول الهوية شن غارات سابقة خلال الساعات الأولى من صباح السبت على أهداف عسكرية تابعة لـ''داعش'' بمدينة سرت. وأكدت المصادر أن طائرتين استهدفتا مقرات للتنظيم في المجمع الإداري ومقر الأمن الداخلي ومقر الجامعة إضافة لفندق على البحر يتخذه ''داعش'' مكانا لتخزين الذخيرة. وأوضحت المصادر أن أصوات الانفجارات توالت لعدة ساعات، بينما هرعت سيارات الإسعاف إثر توقف القصف لنقل عشرات الجرحى والقتلى.

ويعتقد عدد كبير من أهالي المدينة أن الغارات نفذتها طائرات غربية وجهت ضرباتها بدقة عالية، فيما لم تصدر أي تصريحات من طبرق أو طرابلس تتبنى عملية القصف حتى الآن.

جلسة طارئة للجامعة العربية حول ليبيا

من جهة أخرى، يعقد مجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين اجتماعا طارئا الثلاثاء 18 أغسطس/آب لمناقشة تطورات الوضع في ليبيا. وقال طارق عادل مندوب مصر لدى الجامعة العربية إن الاجتماع سيبحث كيفية تمكين الحكومة الليبية الشرعية من مواجهة هذه التحديات وبسط سيطرتها على كافة الأراضي الليبية وحماية مواطنيها.

مقر الجامعة العربية في القاهرة

داعش يصلب 12 شخصا في سرت.. والدباشي ينتقد مجلس الأمن

وكانت مواقع إعلامية ليبية نقلت سابقا عن شهود عيان، أن تنظيم "داعش" أقدم الجمعة 14 أغسطس/آب على صلب 12 شخصا وفصل رؤوسهم عن أجسادهم في الحي الـ3 بسرت. وأشارت إلى أن الأشخاص الذين جرى صلبهم هم من سكان سرت الذين يقاتلون التنظيم منذ الثلاثاء.

هذا وانتقد مندوب ليبيا الدائم لدى الأمم المتحدة، إبراهيم الدباشي، موقف مجلس الأمن الدولي إزاء ممارسات "داعش" في سرت. وفي تصريح صحفي، لصحيفة الشرق الأوسط، قال الدباشي، إن موقف مجلس الأمن واضح، ولن يوافق على أي طلب لتسليح الجيش الليبي قبل تشكيل حكومة وفاق وطني حتى لو احتل تنظيم "داعش" كل ليبيا وقطع رؤوس جميع الليبيين.

إبراهيم الدباشي

وحمل الدباشي مجلس الأمن مسؤولية التشجيع على مذبحة سرت، واعتبره مشاركا فيها، وختم الدباشي بقوله إن سرت ليست مشكلة مجلس الأمن بل مشكلة الليبيين والعرب.

وفي سياق متصل، قال مسؤول في المجلس المحلي لسرت لوكالة فرانس برس السبت 15 أغسطس/آب "تشهد المدينة معارك متواصلة، خصوصا في منطقة الحي الـ3، فقد سقط فيها منذ الجمعة مزيدا من القتلى وأصيب العشرات بجروح". وتابع قوله: "سرت تعيش حربا حقيقية منذ الثلاثاء، وسط قصف متبادل وغارات جوية". وأضاف المسؤول طالبا عدم الكشف عن اسمه " يوجد عشرات القتلى والجرحى، لم يستطيعوا حتى الآن إحصاء الضحايا من الشباب الذين يقاتلون التنظيم، ولا قتلى وجرحى التنظيم، بسبب شدة المعارك.

مقاتلون ضد تنظيم داعش

وتشهد سرت معارك عنيفة منذ خمسة أيام قتل وأصيب فيها العشرات، بين مسلحين من المدينة الواقعة في شمال ليبيا، وتنظيم الدولة الإسلامية، الذي يسيطر عليها منذ يونيو/حزيران.

المصدر: وكالات