بدء هدنة جديدة في اليمن بعيد غارات واشتباكات في عدة مناطق

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gx8g

بدأت منتصف ليل الاثنين 27 يوليو/ تموز الهدنة الإنسانية التي أعلنها التحالف العربي في اليمن، بعد أن شهد يوم الأحد غارات جوية للتحالف واشتباكات بين الحوثيين واللجان الشعبية.

وكان التحالف العربي أعلن عن الهدنة الإنسانية، التي من المفترض أن تستمر لمدة خمسة أيام بدءاً من منتصف ليلة الاثنين، بطلب من الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.

وقالت مصادر محلية في صعدة معقل الحوثيين إن التحالف استهدفت في وقت سابق معسكري الصمع وكهلان ومنطقة رحبان بمديرية سحار قبيل دخول الهدنة حيز التنفيذ، كما ضربت أهدافا في مديرية رازح الحدودية وتركزت على منطقة القلعة مركز المديرية.

وأعلنت مصادر تابعة للحوثيين مقتل اثنين وإصابة آخرين، جراء 4 غارات جوية شنها الطيران على مناطق في صعدة.

وتجددت غارات التحالف على مواقع وتجمعات الحوثيين بمنطقة الجفينة في محافظة مأرب يوم الأحد بعد أن قصفت مواقع وتجمعات للحوثيين جنوب وغرب الماحفظة يوم السبت.

وفي محافظة شبوة شن طيران التحالف عدة غارات استهدفت مواقع لمسلحي الحوثي ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى منهم، حسب شهود عيان في مدينة عتق عاصمة المحافظة.

في غضون ذلك ارتفعت حصيلة الضحايا المدنيين نتيجة قصف التحالف لتجمعات سكنية بمدينة المخا الساحلية في محافظة تعز جنوب اليمن السبت إلى أكثر من 120 قتيلا وأكثر من 150 جريحا.

وكانت مقاتلات التحالف العربي شنت صباح الأحد سلسلة غاراتها على مواقع شمال غرب العاصمة صنعاء.

ونقل موقع "المشهد اليمني" عن شهود عيان أن مقاتلات التحالف شنت ثمان غارات على معسكر الاستقبال والطريق الواصل بين العاصمة صنعاء ومحافظة المحويت في منطقة ضلاع همدان.

مسلح من الحوثيين

وقال الشهود إن انفجارات عنيفة كان يسمع دويها في المنطقة المحيطة بالمعسكر والطريق، لافتين إلى عدم سقوط أي ضحايا جراء الغارات.

وفي لحج وفي لحج المجاورة سقط 12 قتيلا في تجدد المعارك العنيفة بين الحوثيين واللجان الشعبية، حيث تحاول اللجان السيطرة على قاعدة العند ومعسكر لبوزة، كذلك قتل 17 مدنيا وأصيب العشرات في قصف للحوثيين على أحياء سكنية بمديرية دار سعد في عدن.

وفي تعز سقط 7 مدنيين وجرح آخرون في قصف للحوثيين على أحياء سكنية في المدينة فيما قتل 20 مسلحا حوثيا و6 من اللجان الشعبية باشتباكات في أحياء أخرى بالمدينة.

الحوثيون يرفضون الهدنة

إلى ذلك أكد عضو اللجنة الثورية العليا التابعة لجماعة أنصار الله توفيق الحميري في حديث لـ RT من صنعاء، رفض الحوثيين للهدنة التي أعلنها التحالف متهما إياه بالتغطية على هجمات شنها على مواقع مدنية في تعز أسفرت عن مقتل العشرات.

الحوثيون ينفون استلامهم من الأمم المتحدة إخطارا بشأن سريان الهدنة

وقد نفى الحوثيون أن تكون الأمم المتحدة بعثت إليهم أي خطاب رسمي بشأن الهدنة المقرر سريانها مساء الأحد، حيث أفادت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" التي يديرها الحوثيون بأن محمد علي الحوثي رئيس اللجنة الثورية العليا قال إنه "لم يصل أي خطاب رسمي من الأمم المتحدة بشأن الهدنة".

وأكد أنه "ليس هناك موقف سلبي أو إيجابي حتى تتم المخاطبة الرسمية من قبل الأمم المتحدة بهذا الخصوص".

تعليق مراسلنا من صنعاء

تعليق منصور زيد الأمين العام لاتحاد شباب الجنوب

تعليق المحلل السياسي توفيق الحميري

المصدر: وكالات