خامنئي يشيد بجهود الوفد المفاوض في فيينا

أخبار العالم

خامنئي يشيد بجهود الوفد المفاوض في فييناالمرشد الأعلى للثورة الإسلامية الإيرانية آية الله علي خامنئي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gwhy

أشاد المرشد الأعلى للثورة الإسلامية الإيرانية آية الله علي خامنئي بـ"الجهود الصادقة والدؤوبة" للوفد الإيراني الذي توصل الى اتفاق مع المجموعة السداسية في فيينا حول الملف النووي.

وعبر خامنئي في صفحته الرسمية على موقع "تويتر" عقب لقائه الرئيس حسن روحاني وأعضاء حكومته على الإفطار مساء الثلاثاء 14 يوليو/تموز، في أول موقف له إزاء الاتفاق التاريخي، عن شكره وتقديره لأعضاء الوفد المفاوض.

من جانبه أشاد الرئيس الإيراني حسن روحاني بالدعم الذي قدمه المرشد الأعلى للوفد المفاوض.

هذا واعتبر الرئيس الأمريكي باراك أوباما أن العالم أصبح أكثر أمنا بعد توصل إيران والدول الكبرى إلى اتفاق نووي تاريخي. فيما قال نظيره الإيراني حسن روحاني إن بلاده حققت كل أهدافها من خلال الاتفاق.

مجلس الأمن قد يصوت الأسبوع المقبل على الاتفاق النووي

في غضون ذلك توقع دبلوماسيون تصويت مجلس الأمن الأسبوع المقبل على قرار الموافقة على الاتفاق النووي الإيراني وإلغاء العقوبات على طهران، مع الاحتفاظ بحظر الأسلحة وحظر تكنولوجيا الصواريخ البالستية.

ونقلت وكالة "رويترز" عن الدبلوماسيين قولهم إن الولايات المتحدة ستوزع مشروع القرار على مجلس الأمن اليوم الأربعاء 15 يوليو/تموز.

مجلس الأمن - صورة من الأرشيف

وبموجب الاتفاق التاريخي الذي أبرم بين إيران والقوى العالمية الست في فيينا أمس الثلاثاء وافقت طهران على فرض قيود طويلة الأجل على البرنامج النووي، وبالمقابل ترفع الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة العقوبات المفروضة عليها.

وسيلغي قرار مجلس الأمن سبعة قرارات سابقة بشأن إيران لكنه سيترك بموجب اتفاق فيينا حظر الأسلحة ساري المفعول لمدة خمس سنوات وحظر شراء تكنولوجيا الصواريخ لمدة ثماني سنوات.

آلية إعادة فرض العقوبات على طهران في حال انتهاك الاتفاقية

كما سيشمل القرار آلية لإعادة فرض جميع العقوبات تلقائيا إذا انتهكت إيران الاتفاق، الذي ينص على تشكيل القوى الست وإيران والاتحاد الأوروبي لجنة مشتركة للتعامل مع أي شكاوى حول المخالفات. وإذا كانت الدولة الشاكية غير راضية عن تعامل اللجنة مع بواعث قلقها يمكنها إحالة الشكوى إلى مجلس الأمن، الذي سيكون بدوره بحاجة إلى التصويت على قرار بشأن العقوبات.

نقاط "خطة الطريق" الرئيسة الموقعة بين الوكالة الدولية للطاقة الذرية وإيران

أما إذا لم يعتمد مثل هذا القرار في غضون 30 يوما من استلام المجلس للشكوى، فعندها يستأنف فرض العقوبات الواردة في جميع قرارات الأمم المتحدة السابقة ما لم يقرر المجلس خلاف ذلك.

وإذا تم الالتزام بالاتفاق النووي فإن جميع أحكام وإجراءات قرار الأمم المتحدة ستنتهي بعد عشر سنوات من اعتماده وتشطب القضية النووية الإيرانية من جدول أعمال مجلس الأمن نهائيا.

الاتحاد الأوروبي يمدد تعليق العقوبات ضد طهران لـ6 أشهر

من جانبه قرر الاتحاد الأوروبي فجر الأربعاء، تمديد فترة تعليق العقوبات المفروضة على طهران المتفق عليها في خطة العمل المشتركة، بتاريخ 24 نوفمبر 2013، وذلك حتى 14 يناير 2016.

وحسب ما ورد في بيان صحفي، صادر عن المجلس الأوروبي، سيمكن هذا التمديد، الاتحاد الأوروبي من اتخاذ الترتيبات والاستعدادات اللازمة لتنفيذ الخطة الشاملة المشتركة الجديدة، والتي تم التفاهم بشأنها ضمن اتفاق النووي المبرم بين إيران ومجموعة 5+1، أمس الثلاثاء، في العاصمة النمساوية فيينا.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون