أمريكية أفريقية الأصل تصبح لأول مرة راقصة رئيسية في مسرح الباليه الأمريكي

الثقافة والفن

أمريكية أفريقية الأصل تصبح لأول مرة راقصة رئيسية في مسرح الباليه الأمريكيراقصة الباليه كوبلاند
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gvt9

قام مسرح الباليه الأمريكي بترقية ميستي كوبلاند، راقصة الباليه الأمريكية من اصول أفريقية، إلى المنزلة العليا (بريما) في تصنيف راقصات الباليه الأمريكي، أي جعلها راقصة رئيسية.

وذلك بعد أدائها للدور الرئيسي في مسرحية "بحيرة البجع". وقد أصبحت بذلك ميستي كوبلاند البالغة من العمر 32 عاما أول راقصة باليه رئيسية من إصول أفريقية في تاريخ المسرح الأمريكي.

أفادت بذلك صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية ، مشيرة إلى أن ميستي دخلت فرقة الرقص بالمسرح عام 2007 وكانت أصغر راقصات الباليه سنا. وعلى الرغم من أن ميستي كوبلاند باشرت بأداء رقص الباليه بعمر 13 عاما فإن ناقدي الباليه وصفوها بالراقصة الطفلة العبقرية.

وذاع صيتها بعد مشاركتها في تصوير أفلام الدعاية التجارية لشركتي" Dr Pepper "و" Coach " وغيرهما. وصدرت عام 2014 سيرة حياتها تحت عنوان" راقصة باليه غير عادية". ونشرت مجلة "تايم" الأمريكية في مايو/أيار الماضي صورتها الفوتوغرافية على غلافها. ثم أدرجت في قائمة أكثر الشخصيات النسائية الـ 100 نفوذا.

يذكر أن مسرح الباليه الأمريكي تم تأسيسه عام 1937 في نيويورك تحت عنوان "باليه موردكين". ويبقى رقص الباليه حتى الآن في قائمة المسارح العالمية الرائدة.

المصدر: " فيستي. رو"

أفلام وثائقية