البنتاغون: تصفية قيادي تونسي في "داعش" بغارة للتحالف في سوريا

تصفية المسؤول عن تسهيل مهمة انتقال المقاتلين الأجانب

أخبار العالم العربي

البنتاغون: تصفية قيادي تونسي في البنتاغون- واشنطن
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gvob

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية الخميس 2 يوليو/تموز مقتل القيادي التونسي في تنظيم "داعش" طارق بن الطهار العوني الحرزي في غارة لطيران التحالف في منطقة الشدادي بسوريا.

وأفاد المتحدث باسم مدير المكتب الصحفي في وزارة الدفاع الأمريكية جيف ديفيس، بأن طارق بن الطهار من قيادات التنظيم وهو المسؤول عن تسهيل مهمة انتقال المقاتلين الأجانب، والمواد الخاصة بالتنظيم إلى سوريا والعراق.

وحسب جيف ديفيس، فقد قام الحرزي بمهمة تقديم الخدمات وشحن الأسلحة من ليبيا إلى تنظيم "داعش" في سوريا، بالإضافة إلى تسهيل استخدام الهجمات الانتحارية والمتفجرات الخاصة بتفخيخ العربات والعبوات الناسفة في الهجمات التي يشنها التنظيم في العراق.

كما جاء في بيان صادر عن "البنتاغون" أن مقتل هذا القيادي البارز سوف يؤثر على قدرة "داعش" على تجنيد الإرهابيين من المقاتلين الأجانب للقتال في سوريا والعراق، وعلى انتقالهم وانتقال المعدات عبر الحدود بين العراق وسوريا.

الحرزي

ونشرت وزارة الدفاع الأمريكية مؤخرا معلومات تفيد بتنفيذ غارة ناجحة منفصلة استهدفت شقيق علي بن الطهار العوني الحرزي، العضو في تنظيم "داعش"، والملاحق في هجوم سبتمبر/أيلول 2012 ضد شخصيات أمريكية في بنغازي.

وكانت واشنطن أعلنت في الـ5 من مايو/أيار أنها رصدت مكافأة قيمتها 20 مليون دولار لمن يدلي بمعلومات عن 4 قيادات في تنظيم "داعش" بينها التونسي طارق بن الطاهر بن فالح العوني الحرزي.

ووضعت الإدارة الأمريكية مكافآت مالية بهدف الحصول على معلومات حول كل من عبدالرحمن مصطفى القادولي وأبو محمد العدناني وطرخان تيمور عزوفتش باتيرشفيلي وطارق بن الطاهر بن الفالح العوني الحرزي.

وتشمل المكافآت 7 ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات عن عبد الرحمن مصطفى القادولي و5 ملايين دولار لمن يدلي عن ترخان تيمورازوفيتش باترشفيلي الذي قيل إنه قائد ميداني في التنظيم، فيما قدرت المكافئة للإطاحة بالحرزي بـ3 ملايين دولار.

المصدر: وكالات