القوات العراقية تقتل 16 قياديا من داعش غربي الأنبار

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gu59

نجحت القوات العراقية في تصفية مجموعة جديدة من قيادات "داعش"، ففي حصيلة جديدة تمكنت القوات الجوية من قتل 16 قياديا من التنظيم وإصابة 11 آخرين في قضاء القائم غرب محافظة الأنبار.

وقال مراسل RT بالعراق، الأربعاء 10 يونيو/حزيران، إن وزارة الداخلية العراقية أعلنت عن مقتل 16 قياديا بارزا في تنظيم "داعش" وإصابة 11 آخرين، عقب قصف جوي نفذته مقاتلات عراقية استهدفت اجتماعا للقيادات في قضاء القائم غرب محافظة الأنبار.

وفي بيان صدر عنها، بينت الوزارة العراقية أن خلية الصقور الاستخبارية في وزارة الداخلية بالتنسيق مع القوة الجوية تمكنت من متابعة اجتماع لقيادي تنظيم داعش في القائم وشن غارة جوية قتلت 16 مسلحا وأصابت 11 آخرين.

وأوضحت الوزارة أن من أبرز القياديين الذين تمت تصفيتهم أبو عيناء التونسي أمير قاطع ناحية العبيدي التابعة لـ"داعش" وأبو اسماعيل الشامي مسؤول ملف النفط، وأبو طلحة الخراساني، وعبد الرؤوف وهو باكستاني الجنسية وقيادي في تنظيم خراسان، وأجود العراقي أبو عمر، مسؤول القاطع الجنوبي لما يسمى بولاية الفرات، إضافة إلى مدير ما يسمى بالشرطة الإسلامية في البوكمال السورية ابو إسلام الكربولي.

قوات عراقية مسنودة بالحشد الشعبي

وسبق أن أعلنت وزارة الداخلية العراقية، الأسبوع الماضي، أن المقاتلات العراقية وبالتنسيق مع خلية استخبارية استهدفت اجتماعا لتنظيم داعش، في مدينة القائم الحدودية مع سوريا، ما أدى إلى مقتل 40 عنصرا من التنظيم بينهم 5 قادة.

وفي الرمادي بمحافظة الأنبار، أكد دلف الكبيسي قائم مقام القضاء أن مقاتلات التحالف الدولي والطائرات الحربية العراقية نفذتا غارات على مواقع يسيطر عليها مسلحو "الدولة الإسلامية'.

وأشار الكبيسي إلى أن الهدف من القصف هو تدمير إمكانيات "داعش" في تلك المناطق التي تعتبر مواقع مهمة وحيوية بالنسبة للتنظيم، وكان قائد شرطة محافظة الأنبار اللواء هادي رزيج قد أعلن في الـ8 من يونيو/حزيران عن إعداد الخطط اللازمة لاستعادة مدينة الرمادي من أيادي "داعش".

مدرعة تابعة للقوات العراقية - أرشيف -

قوات البيشمركة تحرر قرية جنوب غرب كركوك

وجنوب غرب كركوك، تمكنت قوات البيشمركة الخميس 11 يونيو/حزيران من تحرير قرية ومجمع سكني من قبضة عناصر "الدولة الإسلامية".

وصرح مصدر من قوات البيشمركة بأن القوات نفذت عملية أمنية واسعة في مناطق جنوب غربي كركوك تمكنت خلالها من تحرير قرية وسطانة ومجمع أبو نور السكني، من قبضة تنظيم "داعش"، مبينا أن العملية نفذت بمساندة التحالف الدولي.

وقد أسفر الهجوم حسب المصدر ذاته عن سقوط العديد من القتلى والجرحى وهروب العديد من مسلحي "الدولة الإسلامية"، علما بأن طيران التحالف الدولي قصف مساء الأربعاء ثلاثة مستودعات لتخزين الأسلحة ومركز للتجنيد تابع لـ"داعش" جنوب غربي المحافظة.

المصدر: RT + وكالات

الأزمة اليمنية