روسيا والصين تمنعان فرض عقوبات دولية على قائدين ليبيين

أخبار العالم العربي

روسيا والصين تمنعان فرض عقوبات دولية على قائدين ليبيينعثمان مليقطة وعبدالرحمن السويحلي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gtso

قالت مصادر بمجلس الأمن الدولي إن روسيا والصين منعتا تمرير اقتراح قدمته أربع دول لإدراج عبدالرحمن السويحلي وعثمان مليقطة على القائمة السوداء الخاصة بالعقوبات الدولية لمعرقلي الحوار.

وطالبت الدول الأربع صاحبة الاقتراح في مجلس الأمن وهي الولايات المتحدة وفرنسا وإسبانيا وبريطانيا، بفرض حظر سفر عالمي على عثمان مليقطة وهو زعيم فصيل مسلح بينه تحالف فضفاض وبين الحكومة المعترف بها دوليا في ليبيا وعبد الرحمن السويحلي وهو سياسي من مصراتة مرتبط بالإدارة المنافسة التي شكلتها جماعة "فجر ليبيا" كما يطالب المقترح بتجميد أرصدتهما البنكية.

وكان الاقتراح سيمر في حال لم يحدث اعتراض من أي عضو في لجنة العقوبات.

يذكر أن مندوب ليبيا الدائم في الأمم المتحدة إبراهيم الدباشي اعترض على إدراج كل من عبد الرحمن السويحلي وعثمان مليقطة قائد "لواء القعقاع" من الزنتان في القائمة السوداء الخاصة بالعقوبات الدولية لمعرقلي الحوار، معللا ذلك بـ"عدم دقة المعلومات المتعلقة بالسويحلي ومليقطة، بالإضافة إلى أن طرح موضوع العقوبات ليس هذا وقته " في إشارة إلى قرب انعقاد الجولة المقبلة من حوار الصخيرات بين الأطراف الليبية في المغرب.

واتهم الاقتراح عثمان مليقطة قائد "لواء القعقاع" بمهاجمة مدنيين ومنشآت نفط ليبية، ومحاولة شراء أسلحة وذخيرة من خارج ليبيا في انتهاك لحظر فرضته الأمم المتحدة منذ أربع سنوات.

فيما اتهم نفس الاقتراح عبد الرحمن السويحلي بعرقلة المحادثات التي تقودها الأمم المتحدة، من خلال ممارسات منها الضغط كي تهاجم جماعة "فجر ليبيا" ميناء السدرة في فبراير الماضي، ومحاصرة وزارات حكومية باستخدام فصائل مسلحة.

جدير بالذكر أن جولة جديدة من الحوار الليبي ستعقد الاثنين المقبل في الصخيرات بالمغرب تحت رعاية أممية.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية