بلاتر يترأس اجتماعا طارئا للفيفا بعد اختفائه عن الأنظار على خلفية عاصفة الاعتقالات

الرياضة

بلاتر يترأس اجتماعا طارئا للفيفا بعد اختفائه عن الأنظار على خلفية عاصفة الاعتقالاتبلاتر
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gt4u

ترأس سيب بلاتر رئيس الاتحاد الدولي (الفيفا)، الخميس 28 مايو/أيار، اجتماعا طارئا لممثلين عن الاتحادات القارية الستة، بعد موجة من الاعتقالات لمسؤولين في الفيفا بزيورخ.

وقال ممثل للفيفا "ثمة اجتماع اليوم مع الرئيس وممثلين للاتحادات القارية لمناقشة الوضع الحالي".

وغاب اثنان من أعضائه وهما جيفري ويب رئيس اتحاد أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي (الكونكاكاف)، ويوجينيو فيغيريدو رئيس اتحاد أمريكا الجنوبية، اللذان كانا من بين من ألقي القبض عليهم يوم الأربعاء الماضي.

ويأتي الاجتماع النادر للجنة الطوارئ قبل يوم واحد من المؤتمر السنوي للفيفا المقرر أن ينتخب رئيسا جديدا له، بينما يقاوم بلاتر، الساعي للبقاء لولاية خامسة على رأس هرم الإمبراطورية، دعوات من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم لتأجيل الانتخابات لستة أشهر.

بلاتر يختفي عن الأنظار ليومين

واختفى سيب بلاتر عن الانظار، ليومين ولم يظهر في مؤتمر طبي بعد يوم من اتهام الاتحاد بفضيحة فساد أخرى.

وغاب سيب بلاتر (79 عاما)، الذي نادرا ما يفوت مناسبة للفيفا دون أن يحضرها ويحرص على التوقف والتحدث مع الصحفيين، عن اجتماع يوم الأربعاء مع وفود إفريقية في زيورخ قبل التصويت المقرر يوم الجمعة لانتخاب رئيس جديد للاتحاد.

وقال ميشيل دوج كبير المسؤولين الطبيين في الفيفا، للحضور في المؤتمر الطبي: "رئيس (الفيفا) بلاتر يعتذر عن عدم تمكنه من الحضور اليوم بسبب الاضطرابات التي سمعتم عنها".

وأضاف "الآن لديه أشياء أكثر أهمية من القيام بحضور مؤتمر طبي، على الرغم من أن الطب هو أيضا جزء مهم من منظمتنا".

وشهد فجر الأربعاء مداهمة قام بها ضباط شرطة يرتدون ملابس مدنية لواحد من أفخم فنادق زيورخ واحتجاز سبعة من أقوى شخصيات الاتحاد الدولي لكرة القدم مع إمكانية ترحيلهم إلى الولايات المتحدة لمواجهة اتهامات فساد.

وقالت السلطات الأمريكية إن تسعة مسؤولين لكرة القدم وخمسة مديرين تنفيذيين لوسائل إعلام وتسويق رياضية يواجهون تهم فساد تنطوي على رشى تزيد على 150 مليون دولار.

ويمر الفيفا بأسوأ أزمة منذ انشاء الاتحاد قبل 111 عاما، ودخلت اتحادات كرة القدم المنضوية تحته في حرب علنية مع بعضها البعض قبل يوم من انتخابات رئاسة الاتحاد.

دعوات إلى استقالة بلاتر .. وأخرى لتأجيل انتخابات رئاسة الفيفا

أصدر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يوم الأربعاء بيانا دعا فيه جياني اينفانتينو الأمين العام للاتحاد إلى تأجيل انتخابات رئاسة الاتحاد الدولي المقررة يوم الجمعة.

وأعلن الفرنسي ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، وهو معارض قوي لبلاتر، تأييده للمرشح المنافس لرئاسة الاتحاد الأمير الأردني علي بن الحسين إذا جرت انتخابات الغد.

ولكن رئيس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم نويل لو جريت قال إنه يؤيد بلاتر "لأنه لا يعرف الأمير علي".

بينما دعا الأسترالي ليس موراي عضو اللجنة الأخلاقية للفيفا، بلاتر للاستقالة كما فعل عدد من رؤساء اتحادات كرة القدم الأوروبية البارزة ومنها إنكلترا وألمانيا.

الاتحادان الآسيوي والإفريقي يعرضان تأجيل انتخابات الفيفا

ورد الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، على دعوة (اليويفا) بتأجيل انتخابات الفيفا، بتجديد دعمه لرئيس الاتحاد الدولي بلاتر وطالب بأن تعقد انتخابات رئاسة الاتحاد الجمعة مثلما هو مقرر رغم فضيحة الفساد التي هزت أركان المؤسسة.

كما أعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، في بيان له يوم الخميس، أنه يعارض أي تأجيل للمؤتمر السنوي للاتحاد الدولي (الفيفا) وانتخابات الرئاسة في زوريخ.

وقال الاتحاد الإفريقي إن اجتماعا لأعضائه في سويسرا أعاد تأكيد دعم ترشح سيب بلاتر في سباق الانتخابات ضد الأمير الأردني علي بن الحسين.

وأضاف الاتحاد الإفريقي في البيان الذي أصدره في أعقاب القبض على سبعة من مسؤولي الفيفا يوم الأربعاء "الاتحاد الإفريقي يراقب باهتمام الأحداث الواقعة الآن في أسرة كرة القدم. يعيد الاتحاد الإفريقي تأكيد التزامه بالعمل والتعاون في حماية القيم الأخلاقية التي تشكل أساس ممارسة الرياضة وإدارتها".

المصدر: "ريا نوفوستي" + "رويترز" 

بطولة العالم لألعاب القوى