عسيري: اللجان الشعبية داخل عدن تتقدم ومقتل جندي سعودي قرب الحدود

أخبار العالم العربي

عسيري: اللجان الشعبية داخل عدن تتقدم ومقتل جندي سعودي قرب الحدودالقصف على صنعاء
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gq7p

أكد المتحدث باسم قوات التحالف أحمد عسيري أن اللجان الشعبية داخل عدن تحرز تقدما على الأرض، مشيرا إلى مقتل أحد أفراد القوات البرية السعودية.

وقال عسيري السبت 18 أبريل/ نيسان إن اللجان الشعبية بدأت بالتعرف على مواقع تخزين الذخيرة والأسلحة التابعة للحوثيين، مضيفا أن اللجان خلال الـ 24 ساعة الماضية أغارت على مواقع في خور مكسر والمعلا وعثرت على مخازن ذخيرة.

وأشار إلى أن قوات التحالف مستمرة في تنفيذ عمليات الإسقاط والدعم اللوجستي لعناصر اللجان الشعبية في أكثر من موقع.

واتهم المتحدث باسم التحالف مجددا الحوثيين بالتخطيط لأعمال بالقرب من الحدود الجنوبية للمملكة، معلنا وقوع اشتباكات مساء الجمعة وحتى ساعات متأخرة من الليل في قطاع نجران نتج عنها مقتل أحد أفراد القوات البرية وإصابة آخرين.

وبين أن اللواء 35 كان أحد الألوية "المتمردة وعاد للشرعية"، مضيفا أنه "ينفذ عمليات قيادية ضد الميلشيات الحوثية".

ولفت عسيري إلى أن قوات التحالف نفذت خلال 24 ساعة الماضية 100 طلعة، بعدد يتجاوز حاجز 2000 طلعة حتى الآن منذ بدء "عاصفة الحزم".

الحوثيون في صنعاء

من جانبه أفاد مراسلنا بأن طائرات التحالف جددت قصف مخازن ألوية الصواريخ في منطقتي عصر وفج عطان غرب صنعاء، كما استهدفت معسكرا في مأرب.

وذكر شهود عيان أن مقاتلات "عاصفة الحزم" شنت غارات جوية على عدة مواقع عسكرية تابعة للحوثيين والرئيس السابق علي عبد الله صالح في صنعاء. كما شنت 3 غارات جوية على معسكر الصباحة وقاعدة الديلمي .

وكانت غارات مماثلة أدت ليلةَ أمس إلى انفجارات نتيجة تدمير مخازن لوقود الصواريخ في العاصمة.

وشنت غارات مماثلة على مواقع الحوثيين في صعدة وعلى طول الشريط الحدودي مع السعودية.

مقاتلات التحالف تستهدفت عدة مواقع بمأرب

وأوضحت مصادر أن غارات لمقاتلات التحالف استهدفت عدة مواقع بجبل هيلان الاستراتيجي المطل على مطارح نخلا والسيحل بمأرب.

وأشارت إلى أن القصف استهدف مواقع لمسلحي الحوثي غرب جبل هيلان الذي يشهد مواجهات بين القبائل ومسلحي الحوثي منذ أسبوع أسفرت عن قتلى وجرحى.

واستهدفت عدة غارات صباح السبت معسكر الحرس التدريبي بمنطقة ماس شمال غرب مأرب، الذي تتحصن به عناصر الحوثي.

وكانت محافظة مأرب شهدت مواجهات عنيفة بين القبائل والحوثيين بصرواح ومجزر ومدغل غرب وشمال مأرب.

مقتل 52 شخصا بمواجهات في تعز

وأفادت مصادر يمنية بمقتل 52 شخصا على الأقل في المواجهات الدائرة بين القوات المؤيدة للرئيس عبد ربه منصور هادي والحوثيين المدعومين بقوات الرئيس السابق في مدينة تعز.

القصف على تعز

وكانت طائرات التحالف استهدفت اللواء 22 مدرع الموالي للرئيس السابق علي عبد الله صالح في مدينة تعز، كما تعرضت المدينة لغارات مكثفة أدت إلى تدمير القصر الجمهوري.

وأفادت مصادر محلية بمقتل نحو 20 مسلحا حوثيا في قصف طيران التحالف لمنزل الرئيس اليمني الأسبق علي سالم البيض في جبل معاشيق بعدن.

المحلل السياسي علي الزكري:

الكاتب والصحفي محمد رشاد عبيد:

المصدر: RT + وكالات