البرلمان الأوروبي يحث أنقرة على الاعتراف بإبادة الأرمن

أخبار العالم

البرلمان الأوروبي يحث أنقرة على الاعتراف بإبادة الأرمننواب البرلمان الأوروبي يحيون الذكرى المئوية لإبادة الأرمن في الدولة العثمانية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gpzz

تبنى البرلمان الأوروبي في جلسة خاصة له قرارا حول إعلان الـ 15 من شهر أبريل/نيسان "يوم ذكرى ضحايا إبادة الأرمن" في كل أراضي الاتحاد الأوروبي.

ويقضي القرار باعتماد الوثائق الخاصة باعتراف برلمانات وحكومات دول الاتحاد بواقع إبادة الأرمن، كما أنه يحث تركيا على الاعتراف بإبادة الأرمن في الدولة العثمانية عام 1915.

هذا ورحب البرلمان الأوروبي بتصريحات سابقة قدم فيها كل من رئيس تركيا ورئيس حكومتها تعازيهما إلى ضحايا الجرائم المرتكبة ضد أرمن الدولة العثمانية.

ووصفت وثيقة القرار هذه التصريحات بأنها "خطوة في الاتجاه الصحيح. لكن على تركيا أن تخطوا إلى ما أبعد من ذلك وتنتهز ذكرى الكارثة لمواصلة جهودها للاعتراف والتسامح مع ماضيها، بما في ذلك نشر مواد أرشيفية والاعتراف بالإبادة رسميا، وتضع بذلك أساسا للمصالحة بين الشعبين التركي والأرمني".

وكان البرلمان الأوروبي قد اعترف بإبادة الأرمن عام 1987، أما في عام 2015 فتبنى قرارا يدعو الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي إلى الخطوة نفسها.

أرمينيا ترحب بقرار البرلمان الأوروبي..

أعلن وزير خارجية أرمينيا إدوارد نالبانديان أن بلاده رحبت بالقرار، مشيرا إلى أنه بخطوته هذه أكد البرلمان الأوروبي مرة أخرى "تمسكه بحماية حقوق الإنسان والقيم الإنسانية العامة".

وزير خارجية أرمينيا إدوارد نالبانديان

وقال الوزير إن قرار البرلمان الأوروبي يعتبر "رسالة هامة لتركيا"، مضيفا أن على أنقرة أن تنتهز الذكرى المئوية لإبادة الأرمن للاعتراف بواقع الإبادة"، الأمر الذي سيفتح سبيلا "أمام المصالحة الحقيقية بين الشعبين التركي والأرمني".

.. وتركيا ترفض

من جانبه أعلن فولكان بوزقير، وزير شؤون الاتحاد الأوروبي في الحكومة التركية أن القرار الذي يدعو بلاده إلى الاعتراف بإبادة الأرمن "يتناقض مع التاريخ والمبادئ الحقوقية"، وليس له أي صفة قانونية بالنسبة لتركيا والأمة التركية.

فيما أشارت وزارة الخارجية التركية في بيان لها إلى عدم اعتراف أنقرة بالقرار، قائلة إن البرلمان الأوروبي "حاول إعادة كتابة التاريخ" في تبني نص "يقلد حرفيا العبارات المعادية لتركيا من لغة الدعاية الأرمنية".

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد قال قبل تصويت النواب الأوروبيين على مشروع القرار: "مهما يكن قرار البرلمان الأوروبي حول مزاعم الإبادة الجماعية للأرمن فإنه سيدخل من أذن ويخرج من الأخرى".

أردوغان: لا أعبأ بأي قرار أوروبي حول "مجزرة الأرمن"

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد عبر عن عدم اكتراث بلاده بالتصويت الذي من المقرر أن يجريه البرلمان الأوروبي، الأربعاء 15 أبريل/نيسان، بخصوص مجزرة الأرمن.

رجب طيب اردوغان

وقال أردوغان، عشية زيارة رسمية لكازاخستان: "أيا يكن قرار البرلمان الأوروبي حول مزاعم الإبادة الجماعية للأرمن فإنه سيدخل من أذن ويخرج من الأخرى."

وأضاف أنه لن تكون هناك بقعة تلوث تركيا وتعرف باسم الإبادة الجماعية.
وأشار أردوغان إلى أن نحو مئة ألف أرمني ما زالوا يعيشون في تركيا منهم من حصل على الجنسية التركية ومنهم من لم يحصل عليها ولكنهم لا يتعرضون إلى سوء المعاملة.

ومن المقرر أن يناقش البرلمان الأوروبي قرارا بمناسبة الذكرى المئوية لمقتل نحو 1.5 مليون أرمني تحت حكم الإمبراطورية العثمانية.

وكان البابا فرنسيس قد وصف، الأحد، واقعة قتل الأرمن التي بدأت في 15 أبريل/نيسان عام 1915 بأنه "إبادة جماعية" ما دفع تركيا إلى استدعاء سفير الفاتيكان كما استدعت أنقرة سفيرها لديه.

وتعترف تركيا بمقتل مسيحيين من الأرمن في معارك مع الجنود العثمانيين عندما كانت أرمينيا جزءا من الإمبراطورية العثمانية لكنها تنفي أن يكون القتل وصل إلى حد الإبادة الجماعية.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون