انتخابات السودان .. معارضة البشير شبه غائبة

أخبار العالم العربي

انتخابات السودان .. معارضة البشير شبه غائبةالرئيس السوداني عمر البشير
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gpk3

يتجه الرئيس السوداني عمر البشير بخطى ثابتة نحو المعركة الانتخابية أمام 14 مرشحا ما بين مستقل وحزبي في ظل جدل قانوني ودستوري حول أحقيته بولاية جديدة.

ومن المزمع إجراء الانتخابات الرئاسية في السودان 13 أبريل/ نيسان الجاري.

البشير: لن أرحل

ودفع حزب المؤتمر الوطني الحاكم بالبشير مرشحا رئاسيا عنه، ليرد بذلك على كل من رفع شعار" ارحل" في وجه زعيمه وطالبه بسحب ترشحه لانتخابات السودان.

قرار متابعة الصراع على كرسي الرئاسة كان أكده البشير نفسه في مدينة ود مدني أمام الآلاف من أنصاره بالقول:" لن أرحل مادام الشعب السوداني لم يطلب مني ذلك".

البشير أثناء حملته الانتخابية

وكانت أحزاب معارضة وشخصيات سياسية وحركات مسلحة ومنظمات من المجتمع المدني أطلقت حملات من مثل "إرحل" ومقاطعون" تحض على مقاطعة الانتخابات وتطالب بتغيير نظام حكم الرئيس عمر حسن البشير المستمر منذ أكثر من عقدين، وتجاوزت الحملات حد المقاطعة لتصل إلى تنظيم انتخابات موازية.

وفي خضم المعركة الانتخابية أفرجت السلطات السودانية الخميس، عن زعيم تحالف المعارضة السوداني، فاروق أبو عيسى، بعفو رئاسي، وذلك بعد أكثر من 4 أشهر من احتجازه.

المتمردون يتحدون الانتخابات

من جانب آخر، أعرب مراقبون عن قلقهم من تحدي الجماعات المسلحة المتمردة على حكومة الخرطوم والتي أعلنت سعيها لإفشال الانتخابات بقوة السلاح.

متمردون سودانيون

ويشارك في الانتخابات العامة بشقيها الرئاسي والبرلماني 44 حزبا، من بين 120 مسجلين، وتشمل أحزاب المعارضة التي قررت مقاطعة الانتخابات كالمؤتمر الشعبي بزعامة حسن الترابي، والأحزاب الساعية لإسقاط نظام الخرطوم كالأمة والشيوعي.

يذكر أن عمر البشير البالغ من العمر 71 عاما يمسك بدفة قيادة السودان منذ ما يقارب الــ 25 عاما، بعد أن تمكن من الوصول إلى السلطة إثر انقلاب عسكري سنة 1989.

وكانت المحكمة الجنائية الدولية قد وجهت له تهم ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية والإبادة الجماعية في دارفور، لتجمد لاحقا لوائح اتهام ضده في الـ 12 ديسمبر/كانون الأول. وعللت المحكمة الجنائية الدولية قرارها بعدم تحرك مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة للضغط من أجل اعتقال المتهمين وتقديمهم للمحكمة.

ويرى مراقبون أن فوز حزب المؤتمر الوطني الحاكم محسوم في هذه الانتخابات التي لن تحظى بزخم جماهيري كبير، في ظل غياب منافسين جديين للبشير.

المصدر: RT

الأزمة اليمنية