العلماء يرصدون ظواهر نادرة في الفضاء

الفضاء

العلماء يرصدون ظواهر نادرة في الفضاءالنجوم الزائفة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gp7q

حصل علماء الفلك على فرصة نادرة لمتابعة 8 نجوم زائفة "كوازار-Quasars" ذات لون أخضر ضبابي.

وحسب رأي العلماء، ضوء هذه النجوم ناتج عن عملية التأين الضوئي. والضوء الأخضر ناتج عن تأين الأوكسجين.

تجدر الإشارة الى أن حجم الضبابية كبير جدا، حيث امتدت خيوط الغاز الى مسافة عشرات آلاف السنين الضوئية، وستبقى ساطعة فترة طويلة.

يقول وليام كيل من جامعة ألاباما الأمريكية، "لم تعد هذه النجوم ساطعة جدا كما كانت، لكي تسمح لنا بتفسير ما نراه. هذه النجوم مثل سجل لأحداث ماضية. خيوط الغاز المضيئة تخبرنا عن الطاقة الهائلة التي أطلقتها هذه النجوم فيما مضى".

النجم الزائف والمجرة

تابع علماء الفلك هذه النجوم بواسطة التلسكوب الفضائي "هابل". وخلال المتابعة تمكنت مجموعة وليام كيل، من رصد بقع غريبة مجهولة ساطعة حول هذه النجوم، يعتقد العلماء أنها صدى ضوئي لعصور ماضية.

التلسكوب الفضائي "هابل"

وحسب رأي العلماء، نتجت هذه البقع المضيئة من تصادم والتحام مجرتين قبل 1-1.5 مليار سنة. وهذا يفسر تغير درجة سطوعها، وعدم بقائها ثابتة.

النجوم الزائفة – هي أسطع وأبعد الأشياء في الكون اكتشفت في بداية القرن العشرين، وهي عبارة عن نواة نشطة للمجرات، التي تحيط بالثقوب السوداء ذات الكتلة الكبيرة. المواد التي تصل الى مراكز هذه المجرات تسخن مكونة نجما زائفا ساطعا جدا (كوازار).

المصدر: نوفوستي

توتير RTarabic