مادة مظلمة غامضة تمر بسلام خلال اصطدام المجرات

الفضاء

مادة مظلمة غامضة تمر بسلام خلال اصطدام المجراتمادة مظلمة غامضة تمر بسلام خلال اصطدام المجرات
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gorm

عندما كان علماء من فريق دولي يلاحظون اصطدامات متعددة بين مجموعات ضخمة من المجرات، ذُهلوا لاكتشاف مادة مظلمة غامضة تمر مباشرة من خلال الاضطرابات سالمة.

وقال العلماء يبدو أن هذه المادة المظلمة لا تتفاعل مع أي شيء.

هذا ولا تزال هذه المادة المظلمة لغزا يحير العلماء، حيث يعتقد العلماء أن معظم مواد الكون تتكون منها، وهم يعلمون أنها موجودة ولكنهم لا يستطيعون رؤيتها، وهي لا تتطابق مع أي شيء يعرفه العلماء في عالم الأرض.

وتكثر النظريات وتتضارب حول المادة المظلمة، وتتنافس في تقديم التفسيرات الأكثر منطقية مع بعضها البعض، ولكن حتى الآن لا أحد من العلماء استطاع فرض نظرية سائدة عن ماهية أو طبيعة المادة المظلمة، بالرغم من ذلك يعتقد معظم العلماء إنها تشكل نحو 85% من جميع محتوى الكون كله.

وقد درس العلماء في مرصد سوفيرني (سويسرا) وجامعة دورهام (انكلترا)، وجامعة لندن (انكلترا) وجامعة ادنبره (اسكتلندا)، كيف تتصرف المادة المظلمة عندما تصطدم المجرات عبر مليارات السنين، ونشروا نتائج دراستهم في المجلة العلمية Science.

ويعرف العلماء أن المادة المظلمة تسرع حركة المجرات وسط مجموعات تتكون من مئات المجرات، التي تحتوي على كميات هائلة من الغازات والكواكب والنجوم، وتعتبر هذه المجموعات بيئات مثالية لدراسة المادة المظلمة، وخاصة وقت اصطدامها ببعضها البعض.

وعندما تحدث هذه التصادمات الكونية تنسحب المجرات تجاه بعضها البعض بسبب كتلها الضخمة، وعندما تصطدم ببعضها تتفاعل المادة المظلمة في كل مجرة مع المادة المظلمة في المجرة الأخرى، مما يوفر للعلماء فرصة فريدة لدراستها.

وفي هذه الدراسة فوجئ العلماء أن المادة المظلمة تمر ببساطة من اصطدامات المجرات سالمة، مما يشير إلى عدم التفاعل بين جزيئات المادة المظلمة غير المرئية، مع جزيئات المجرات المرئية.

وتقول الدراسة أن هذه الاصطدامات تثبت من جديدة وجود المادة المظلمة، وتفند هذه الدراسة أيضا وجهات النظر التي كانت تقول إن المادة المظلمة تتكون من جزيئات شبيهة بالبروتونات، أو أنها تتكون من أي نوع معروف من الجسيمات.

المصد: "ماركت بيزنس نيوز"