واشنطن.. خطط لدعم المعارضة السورية عسكريا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gnzs

لم يعد رجالات الإدارة الأمريكية يعبئون كثيرا لتناقض مواقفهم وتضارب سلوكياتهم إزاء الأزمة السورية.

وأعلن رئيس أركان الجيش الأمريكي الجنرال ريموند أوديرنو، أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ، أن حلفاء لواشنطن يشاركون في قتال تنظيم "داعش"، قد يرسلون جنودا لدعم قوة من مقاتلي ما يسمى المعارضة السورية المعتدلة، التي يخطط الائتلاف لتدريبها وإعادتها إلى سوريا.

رئيس أركان الجيش الأمريكي الجنرال ريموند أوديرنو


ورفض أوديرنو الحديث عن شكل ونوعية الدعم المقرر تقديمه، كما أنه ترك الباب مفتوحا في هذا المجال لكل التأويلات.

السلاح الأمريكي


واذا كان من الطبيعي من زاوية ما أن تستكمل تصريحات الجنرال الأمريكي ما بدأته إدارته من خطوات واتفاقيات وقعت، لانتقاء وتدريب المقاتلين المعارضين، فإنها من ناحية أخرى ستكون تقويضا لمساعي نواب أمريكيين يعارضون هذا التوجهَ بالكامل.

أمريكا تسعى لانتقاء وتدريب المقاتلين المعارضين


وكان هؤلاء النواب قد عارضوا خطة الإدارة الأمريكية وذلك بسبب مخاوف من ضمنها:
سقوط الأسلحة والمعدات الأمريكية النوعية، التي ستقدم إلى الفصائل "المختارة" في يد تنظيم "داعش"،أو حتى غيره من الفصائل المتشددة، وهو ما تجسد في أكثر من موقع وأكثر من مناسبة، كان آخرها هزيمة حركة حزم.

وزير الخارجية الامريكي جون كيري


وتتناقض تصريحات رئيس أركان الجيش الأمريكي بالطبع مع أقوال وزير الخارجية جون كيري، التي أكد خلالها أن واشنطن ستضطر للتفاوض مع الرئيس السوري بشار الأسد بشأن تحول سياسي في سوريا، رغم أن دوائر كثيرة في واشنطن عادت وقللت من شأن حديث كيري.

الأزمة السورية


وفي أسابيع قليلة ترنح الموقف الأمريكي كثيرا في وجهته إزاء سوريا، فتارة يرى الحل السياسي عنوانا واضحا، وطورا آخر يلجأ إلى ترويج تكتيكاته العسكرية بتصريحات يعتبرها البعض إعادة تدوير للأزمة السورية.

المصدر: RT