مقتل 68 شخصا بينهم أطفال على يد "بوكو حرام" شمال شرق نيجيريا

أخبار العالم

مقتل 68 شخصا بينهم أطفال على يد مسلحو "بوكو حرام" في نيجيريا - صورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gmul

أفادت وكالة الأنباء الفرنسية الخميس 5 مارس/آذار بأن ما لا يقل عن 68 شخصا بينهم أطفال قتلوا في هجوم شنه مسلحو جماعة "بوكو حرام" المتشددة على إحدى البلدات شمال شرق نيجيريا.

وقالت شاهدة (62 عاما) من سكان بلدة نجابا في ولاية بورنو شمال شرق البلاد إن رجالا مدججين بالسلاح هاجموا هذه البلدة صباح الخميس، حيث أطلقوا النار على الأهالي الذين حاولوا الفرار، بمن فيهم مراهقون وكبار السن.

وبحسب شهود آخرون، فإن المهاجمين أحرقوا البلدة بالكامل، إلى جانب قيام المهاجمين باستهداف الأطفال الصغار.

فيما قال أحد عناصر قوة الدفاع الذاتي المحلية إن والده قتل أثناء الهجوم، مضيفا المسلحين أتوا من بلدة غوازا التي تعد معقلا لـ"بوكو حرام" منذ يونيو/حزيران الماضي، والتي يحشد مسلحو الجماعة قواتهم فيها منذ بضعة أيام.

وفي وقت سابق من يوم الخميس نقلت الوكالة عن مصادر نيجيرية قولها إن "بوكو حرام" حشدت قواتها في بلدة غوازا الواقعة تحت سيطرتها في شمال شرق نيجيريا، وقتلت فيها عددا من السكان، حسبما أفاد سيناتور عن المنطقة.

وأعلن السيناتور علي ندومي، أنه تلقى معلومات مفادها أن الإسلاميين وصلوا بأعداد كبيرة إلى هذه البلدة التي يفترض أنها جزء من "خلافتهم"، مؤكدا أن عددا كبيرا من السكان قتلوا في الهجوم.

وفي جانب آخر هدد رئيس تشاد إدريس ديبي بالقضاء على جماعة "بوكو حرام" وقتل زعيمها أبو بكر شيكاو إذا لم يستسلم.

وقال ديبي في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره النيجري محمدو يوسفو الأربعاء 4 مارس/آذار إن من مصلحة زعيم "بوكو حرام" أن يستسلم، مضيفا: "نحن نعرف أين يتواجد.. إذا رفض الاستسلام، سيتعرض للمصير ذاته الذي لقيه زملاؤه".

وأضاف أن شيكاو "فر من ديكوا (نيجيريا) أثناء المعارك الأخيرة" بين جيش تشاد والمتمردين.

المصدر: RT + "أ ف ب"

فيسبوك 12مليون