موسكو تؤكد إمكانية تعاونها الاستخباراتي مع واشنطن لمحاربة "داعش"

أخبار العالم

موسكو تؤكد إمكانية تعاونها الاستخباراتي مع واشنطن لمحاربة مدير مصلحة الأمن الفدرالية الروسية ألكسندر بورتنيكوف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/glp4

أكد مدير مصلحة الأمن الفدرالية الروسية ألكسندر بورتنيكوف الخميس 19 فبراير/شباط إمكانية تبادل المعلومات الاستخباراتية بين روسيا والولايات المتحدة لمواجهة تنظيم "داعش" الإرهابي.

وفي تصريح صحفي أدلى به في واشنطن حيث يشارك في أعمال منتدى حول مواجهة التطرف العنيف، قال بورتنيكوف إن الأساليب الخاصة بأداء الاستخبارات "تساهم إلى حد كبير في تحقيق نتيجة ملموسة".

وأضاف أن "هناك تفاهما تاما مع الشركاء"، مشيرا إلى أن تبادل المعلومات مع الشركاء يكتسي أهمية بالغة لتحديد أماكن الهجمات الإرهابية.

كما نبه بورتنيكوف إلى أن خطورة الأحداث الأخيرة تعد حافزا جديا لجمع الجهود الدولية في مواجهة الإرهاب.

وأعلن بورتنيكوف عن وجود أكثر من 1700 مواطن روسي يقاتلون إلى جانب تنظيم "الدولة الإسلامية" في العراق، مشيرا إلى أن عدد المواطنين الروس المشاركين في القتال هناك تضاعف مقارنة مع العام الماضي. وأعرب المسؤول الروسي عن قلق بلاده إزاء إمكانية عودة هؤلاء المقاتلين إلى روسيا.

 

الرئيس الأمريكي باراك أوباما

أوباما: يجب منع الإرهابيين من الحصول على الشرعية

وفي كلمته أمام المنتدى صرح الرئيس الأمريكي باراك أوباما بأن الإرهابيين يسعون إلى الحصول على الشرعية ويجب علينا أن نقف ضد محاولتهم.

وأكد أوباما أن على الجميع رفض وصف الحرب على الإرهاب بأنها حرب ضد الإسلام، مبرزا أن الصراع القائم هو صراع ضد الإرهاب من أجل السلم.

وأفاد أوباما بأنه بات من الضروري تكريس التعاون لتبادل المعلومات للحد من توجه المقاتلين الأجانب إلى سوريا والعراق، مضيفا أن مكافحة الإرهاب تبدأ من القادة السياسيين والدينيين بالعمل على نبذ الطائفية.

وتطرق الرئيس الأمريكي في سياق كلمته إلى الأزمة في سوريا وقال إن "حرب الأسد ضد شعبه أدت إلى انتشار الإرهاب".

كيري: علينا وضع استراتيجية موحدة لمواجهة الإرهاب

وزير الخارجية الأمريكية جون كيري

وقال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري الخميس 19 فبراير/شباط إن العالم يواجه موجة كبيرة من التطرف، مؤكدا ضرورة وضع استراتيجية موحدة في مكافحة الإرهاب.

وأكد كيري، في كلمته خلال قمة مكافحة الإرهاب والتطرف في واشنطن، أن الولايات المتحدة ملتزمة بمواجهة انتشار التطرف والإرهاب عبر العالم، وأنه لا بد من وضع استراتيجية موحدة في مواجهة تلك الظاهرة لتقوية دور المجتمع المدني.

وأفاد كيري في كلمته بأنه يجب تقوية الأصوات ذات المصداقية التي تشجع على التسامح واحترام الأديان، مبرزا أن مواجهة الإرهاب ستكون في الكتب المدرسية وحتى في أماكن العبادة.

وصرح وزير الخارجية الأمريكي بأن واشنطن تسعى مع شركائها إلى تعزيز الشراكة والتعاون لمواجهة "الخصوم" لمنع هذه المجموعات المتطرفة من التطور والتوسع والعمل على إيقاف ما يغذي الإرهاب من تجنيد وتمويل وغيره من الطرق.

وشدد كيري على أهمية مراقبة الشبكة العنكبوتية والمواقع المتشددة التي تدعو لاعتناق هذه الأفكار المتطرفة والمتشددة.

يذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية قد دعت إلى هذه القمة بسبب موجة الإرهاب التي أصبحت تجتاح العالم، خاصة في منطقة الشرق الأوسط.

بان كي مون: يجب الرد بطريقة حازمة على كل التهديدات الإرهابية

الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون

وقال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إن الإنسانية تواجه أكبر خطر في القرن الــ21، مؤكدا أن غالبية ضحايا الهجمات المتطرفة من المسلمين خاصة من النساء والأطفال.

وأكد بان كي مون خلال كلمته في قمة مكافحة الإرهاب والتطرف في واشنطن أن انتشار ظاهرة التطرف يؤثر على السلم والأمن الدوليين، في إشارة إلى تنظيم الدولة الإسلامية مبرزا أنه لا يوجد ما يبرر ارتكاب هذه الجرائم من ذبح وحرق وقتل وخطف وغيرها من العمليات الإجرامية

وشدد الأمين العام على ضرورة الرد بطريقة حازمة على كل التهديدات الإرهابية، قائلا إن العمليات العسكرية ضرورية لكن يبقى رفع السلاح والمواجهة المسلحة الحل غير الأنسب لحل المشاكل.

وأفاد بان كي مون بأن استراتيجية الأمم المتحدة تعتمد على إجماع كل الدول لاتخاذ قرارات موحدة في مواجهة التطرف، مشيرا إلى أن التراجع في حقوق الإنسان إلى جانب الاضطهاد والفساد والظلم، أدى إلى الإحباط وبروز الأفكار المتطرفة التي تغذي الإرهاب.

وأفاد وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس بأن البشرية تواجه تهديدات إرهابية غير مسبوقة ويجب وضع استراتيجية للمواجهة.

كما أكد فابيوس أن فرنسا تسعى لإصدار قانون لمراقبة الاتصالات إضافة إلى تعاقدها مع شركات خاصة لمراقبة الإنترنت، لمتابعة كل ما من شأنه أن يهدد الأمن القومي الفرنسي والأمن والسلم العالميين.

وزير الخارجية الأردني ناصر جودة: سنقف بشكل حازم لمواجهة الإرهاب

وزير الخارجية الأردني ناصر جودة

وشدد وزير الخارجية الأردني ناصر جودة على أن الأردن سيقف بشكل حازم لمواجهة الإرهاب، مبرزا ضرورة التوصل إلى موقف عربي وإسلامي موحد في مواجهة التطرف والإرهاب.

وصرح جودة في كلمته في قمة واشنطن بأن العالم في حرب "عالمية ثالثة" بمفهوم آخر، مؤكدا أن المسلحين المنضمين تحت أجنحة المنظمات الإرهابية والمنحدرين من العديد من بلدان  العالم لا يعرفون حدودا لهمجيتهم ووحشيتهم.

وأفاد جودة بأن مراقبة الإنترنات باتت ضرورية لما تقدمه من خدمات للإرهابيين للتجنيد والبيع والشراء وغيرها من العمليات المشبوهة، كما بين أهمية فرض قيود على التنقل عبر الحدود.

مراسلة RT:

تعليق أستاذ العلوم السياسية في جامعة جورج تاون ريموند تاتنر من واشنطن، ومن القاهرة الصحفي في جريدة الكرامة جمال أبو عليوة:

المصدر:RT

فيسبوك 12مليون