لا اتفاق في منطقة اليورو حول برنامج إنقاذ اليونان .. والمناقشات مستمرة

مال وأعمال

لا اتفاق في منطقة اليورو حول برنامج إنقاذ اليونان .. والمناقشات مستمرة اجتماع وزراء مالية منطقة اليورو في بروكسل للاتفاق على مصير برنامج إنقاذ اليونان 16 فبراير/شباط
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gldz

فشل وزراء مالية منطقة اليورو في اجتماعهم أمس الاثنين 16 فبراير/شباط في التوصل إلى اتفاق مع اليونان بشأن برنامج إنقاذها المالي بعد أن رفضت أثينا اقتراحا لتمديده لمدة ستة أشهر أخرى.

ويتحتم على وزراء مالية منطقة اليورو التوصل إلى تسوية مع أثينا قبل انتهاء صلاحية برنامج إنقاذها المالي الحالي في 28 شباط/فبراير، ومن المتوقع أن يتم التوصل إلى اتفاق في اللحظات الأخيرة.

وعلل وزير المالية اليوناني يانيس فاروفاكيس رفضه التوقيع على الاتفاق بحجة أن يورين ديسلبلوم، وزير مالية هولندا الذي يترأس مجموعة اليورو حاليا، قدم له مسودة اقتراح تلزم أثينا بتمديد حزمة الإنقاذ الحالية، وأن مسودة الاقتراح هذه تختلف عن الاقتراح الذي قدمته له المفوضية الأوروبية قبل اجتماع وزراء مالية منطقة اليورو، والذي كان مستعدا لتوقيعه أمس وينص على منح أثينا تمويلا إضافيا لمدة تتراوح بين أربعة وستة أشهر في مقابل إرجاء السياسات الجديدة للميزانية.

وزير المالية اليوناني يانيس فاروفاكيس في مؤتمر صحفي عقب اجتماع وزراء مالية منطقة اليورو في بروكسل

وتابع فاروفاكيس قائلا: "في ظل هذه الظروف تبين استحالة أن توقع الحكومة اليونانية على الرغم من حسن نياتنا على البيان المعروض، ولذلك فإن المناقشات مستمرة".

من جهته قال يورين ديسلبلوم رئيس مجموعة اليورو إن أمام أثينا مهلة حتى يوم الجمعة لطلب تمديد اتفاق الإنقاذ وإلا فإن الاتفاق سينقضي بنهاية الشهر.

اجتماع وزراء مالية منطقة اليورو في بروكسل للاتفاق على مصير برنامج إنقاذ اليونان

إيطاليا بدورها توقعت التوصل إلى اتفاق في نهاية المطاف بشأن ديون اليونان، وقال وزير ماليتها بيير كارلو بادوان إنه "ليس قلقا" بعد محادثات غير حاسمة لمجموعة اليورو مع اليونان، مضيفا أنه يأمل في أن تطلب أثينا في نهاية المطاف تمديد حزمة الإنقاذ.

ومع ذلك حذر بادوان من أنه في حالة عدم التوصل إلى اتفاق قبل انقضاء برنامج الإنقاذ في 28 من فبراير/شباط فستكون هناك مخاطر نفاد التمويل، وهو ما يخلق حالة من عدم اليقين على الأمد البعيد.

وأثار فشل المحادثات على غير المتوقع شكوكا حول مستقبل اليونان في العملة الموحدة بعد أن تعهدت حكومة جديدة يقودها اليساريون بإلغاء صفقة الإنقاذ التي تبلغ قيمتها 240 مليار يورو وإنهاء سياسات التقشف وقطع التعاون مع مفتشي الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي.

المصدر: RT + وكالات