عيد الحب في سوريا.. قذائف على دمشق واللاذقية والوردة بـ1000 ليرة

أخبار العالم العربي

عيد الحب في سوريا.. قذائف على دمشق واللاذقية والوردة بـ1000 ليرةمعارك بسوريا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gl9q

يمر عيد الحب في السوريين على وقع صواريخ تساقطت على دمشق واللاذقية، فيما يستمر القتال بين المجموعات المسلحة والجيش السوري في مناطق الجنوب، ما وشح العيد بلون الدم الذي ما انفك يتوقف.

وكشفت معلومات متطابقة من مصادر مختلفة السبت 14 فبراير/ شباط أن صاروخين سقطا في محيط ساحة المحافظة، أحدهما قرب المركز الثقافي الروسي في شارع 29 آيار، ما أدى إلى وقوع إصابات.

وعلى صعيد آخر، سقط عدد من الصواريخ في منطقة المزار بالدعتور بمدينة اللاذقية، وفي مناطق زراعية في جب حسن.

إلى ذلك، تستمر حلقة سقوط قذائف الهاون والصواريخ والانفجارات بعضها بسيارات في دمشق واللاذقية وأحياء بحمص وحلب، راح ضحيتها عديد المدنيين، إضافة للأضرار المادية.

وتعرض فريق قناة RT لهجوم بالأسلحة الخفيفة من قبل مسلحي "جبهة النصرة" في درعا.

وأفاد مراسلنا بأن المسلحين استهدفوا السيارات التي تقل إعلاميين من قنوات عدة بالقرب من مدينة درعا ما أسفر عن جرح شخصين يعملان في قناة تلفزيونية سورية.

وكان الوفد الإعلامي يعمل على تغطية العمليات العسكرية التي أطلقها الجيش السوري على الجبهة الجنوبية من البلاد في مناطق متفرقة في أرياف دمشق والقنيطرة ودرعا.

في هذه الأثناء، لم تثن الأزمة السورية احتفال السوريين بعيد الحب، لكن الغلاء " الخيالي" لأسعار الهدايا، منع العديد من السوريين التمتع بأجواء عيد الحب في ظل القصف المتواصل على المدن السورية.

وتحولت أبسط الهدايا الرمزية للتعبيرعن الحب، كوردة حمراء، إلى حمل ثقيل ينهك جيب "العاشق" السوري ، ليصل سعر الوردة إلى 1000 ليرة، في حين، يتراوح سعر "الدب" مابين 2500 و50 ألف ليرة.

تعليق مراسلنا في سوريا

المصدر: RT+ وكالات