اتفاق على سحب الأسلحة الثقيلة من خطوط التماس بين طرفي النزاع الأوكراني

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gky5

أفاد مصدر مطلع بأن لقاء مجموعة الاتصال بشأن الأزمة الأوكرانية أسفر عن اتفاق حول وقف إطلاق النار في دونباس وسحب الأسلحة الثقيلة إلى مسافة 15 كلم من خط التماس بين طرفي النزاع.

هذا وقال المصدر عقب انتهاء الاجتماع في العاصمة البيلاروسية مينسك إن المشاركين في مجموعة الاتصال (روسيا، أوكرانيا، منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، ممثلون عن جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك المعلنتين من جانب واحد) بحثوا كذلك مستقبل الوضع السياسي لمنطقة دونباس (جنوب شرق أوكرانيا)، ومبادئ إدارتها، وإجراء انتخابات محلية.

إلى ذلك، أكد موفدنا أن قمة "رباعية نورماندي" بشأن أوكرانيا (روسيا، أوكرانيا، فرنسا، ألمانيا) تلتئم غذا الأربعاء في مينسك.

وفي وقت سابق أعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن أمله في أن يركز المشاركون في لقاءات كل من مجموعة الاتصال حول أوكرانيا و"رباعية نورماندي" على إنهاء النزاع المسلح في منطقة دونباس.

وفي مؤتمر صحفي الثلاثاء 10 فبراير/شباط قال فرحان حق، نائب الناطق الرسمي باسم رئاسة المنظمة الدولية، إن بان كي مون "يرحب بالجهود الدبلوماسية الرامية إلى تأمين وقف ثابت وراسخ لإطلاق النار في أوكرانيا وتنفيذ اتفاقات مينسك". وأضاف أن الأمين العام للأمم المتحدة يأمل في أن تمكن قمة "رباعية نورماندي" (روسيا، أوكرانيا، فرنسا، ألمانيا)، وكذلك لقاءات مجموعة الاتصال حول أوكرانيا جميع الأطراف من العودة إلى البحث عن تسوية النزاع "بمراعاة سيادة أوكرانيا واستقلالها ووحدة أراضيها".

وفي وقت سابق من الثلاثاء بدأت في العاصمة البيلاروسية مينسك لقاءات مجموعة الاتصال حول أوكرانيا، والتي يشارك فيها ممثلو كل من روسيا وأوكرانيا ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، إضافة إلى ممثلي قوات الدفاع الشعبي التي تقاتل ضد العسكريين الأوكرانيين في منطقة دونباس.

هذا ويتوقع أن يسبق هذه اللقاءات التي تجري تمهيدا لقمة "رباعية نورماندي" المقررة في مينسك غدا الأربعاء، اجتماع لممثلي وزارات الخارجية للدول الأعضاء في المجموعة.

مصادر: البند الرئيسي باجتماعات مينسك سيكون إنشاء منطقة منزوعة السلاح

وفي وقت سابق من الثلاثاء كشفت وكالة "نوفوستي" الروسية للأنباء استنادا لمصدر في المفاوضات أن النقطة الرئيسية في اجتماعات رباعية النورماندي بمينسك يوم غد الأربعاء سيكون إيجاد منطقة معزولة السلاح في دونباس.

وقال المصدر أن هذه الخطوة ستكون إيذانا بحوار دائم بين كييف وإقليم دونباس.

وكانت الرباعية ( روسيا، أوكرانيا، ألمانيا، فرنسا ) قد قررت أن تلتقي يوم الأربعاء 11 فبراير / شباط في مينسك عاصمة بيلاروس بعد التوافق على عدة نقاط.

وتعكف مجموعة الاتصال (روسيا، أوكرانيا، منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، ممثلو دونباس) على تحضير ملفات ووضع فحوى اللقاء.

وبحسب المصدر فإن هذا العرض كان قد طرحه كل من المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند خلال زيارتهما الأخيرة إلى موسكو ولقائهما الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

تعليق موفدنا إلى مينسك

تعليق أندريه مانويلا أستاذ العلوم السياسية في جامعة موسكو الحكومية، والمحلل السياسي أحمد فتحي

تعليق سعيد دودين مدير مؤسسة عالم واحد للبحث والإعلام

المصدر: RT + وكالات