رسميا .. شامبين يخرج من السباق على رئاسة الفيفا

الرياضة

رسميا .. شامبين يخرج من السباق على رئاسة الفيفاجيروم شامبين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gkab

أعلن الفرنسي جيروم شامبين خروجه من المنافسة على منصب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، المقررة في شهر مايو/ أيار المقبل، بسبب فشله في الحصول على دعم خمسة اتحادات وطنية.

وأشار شامبين في بيان أنه نال دعم ثلاثة اتحادات وطنية ضمن مساعيه للإطاحة بالسويسري سيب بلاتر، الرئيس الحالي للفيفا ليخفق في الوصول إلى العدد المطلوب لدعم حملته من قبل خمسة اتحادات، وفقا لما تنص عليه قواعد الترشح.

وقال جيروم شامبين في تصريح رسمي له: "يؤسفني أن أعلن بأنني لم أحصل على الخطابات الخمسة المطلوبة لكي أصبح مرشحا في الانتخابات التي ستجري في 29 مايو المقبل. أشكر بحرارة الاتحادات الثلاثة التي دعمتني والأصدقاء الذين لم يستطيعوا ذلك رغم اهتمامهم في ببرنامجي".

وأشار الفرنسي شامبين الى أنه فقد الدعم الذي كان يتوقعه عقب إعلان لويس فيغو مهاجم منتخب البرتغال سابقا، وميكائيل فان براج رئيس الاتحاد الهولندي عن خوضهما السباق لرئاسة الاتحاد الدولي الأسبوع الماضي.

وكان الأمير علي بن الحسين، رئيس الاتحاد الأردني للعبة، قد أعلن هو أيضا خوضه الانتخابات الرئاسية ضد بلاتر، الشهر الماضي.

وأوضح الفرنسي، قائلا: "الأحداث الأخيرة التي تم الإعداد لها سرا...بتوزيع خطابات الدعم بين المرشحين جعلتني أخسر إمكانية الحصول على الدعم المطلوب خاصة في أوروبا".

كما أشار شامبين إلى أن: "الشعارات التي وضعها المرشحون الثلاثة المدعومون من قبل الاتحاد الأوروبي للعبة تشير إلى أنه لا يوجد أحد يجرؤ على أن يسأل عن السبب الرئيسي الذي يقف وراء المشكلات الحالية في عالم كرة القدم".

وأوضح الفرنسي وهو مسؤول سابق في الفيفا أن هناك "عدة" أسباب أدت لعدم دعم الاتحادات له، قائلا: "لأنهم (الاتحادات الوطنية) خشيت من أي إجراءات انتقامية من قبل الاتحادات القارية التي أصدرت "'توصيات". أو لأن تلك الاتحادات مرشحة لاستضافة بطولات قارية".

واضاف جيروم شامبين: "لأنهم يعولون بشدة على الدعم المادي. لأنهم ملتزمون بالدفاع عن وحدة الصف في كل قارة".

الانتخابات الرئاسية للفيفا

ويعد بلاتر الذي يتولى رئاسة الاتحاد الدولي منذ عام 1998 المرشح الأوفر حظا وتصب الترشيحات في خانة إعادة انتخابه لولاية خامسة في الانتخابات التي ستجري في نهاية مايو ايار المقبل على الرغم من الانتقادات القوية التي تعرض لها الفيفا في ظل رئاسته. ويملك كل اتحاد عضو في الفيفا وعددهم 209 اتحادات صوتا واحدا في تلك الانتخابات.

وكان الفرنسي الآخر ديفيد جينولا انسحب من سباق الترشح الرئاسي للفيفا للسبب نفسه، ليبقى لويس فيغو، أفضل لاعب في العالم سابقا، والأمير الأردني علي بن الحسين، ومايكل فان براج رئيس الاتحاد الهولندي لكرة فقط في قائمة المنافسين لرئيس "امبراطورية" الفيفا الحالي جوزيف بلاتر خلال الانتخابات الرئاسية للاتحاد التي ستجرى في 29 أيار/مايو المقبل.

المصدر: RT + "رويترز"