تركيا.. الجبهة الثورية للتحرير الشعبي تتبنى الهجوم الأخير على القصر العثماني

أخبار العالم

تركيا.. الجبهة الثورية للتحرير الشعبي تتبنى الهجوم الأخير على القصر العثمانيصورة من الأرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ghye

أعلنت مجموعة تركية يسارية الجمعة 2 يناير/كانون الثاني مسؤوليتها عن محاولة الاعتداء على أفراد من الشرطة يحرسون قصر دولمابهشة العثماني في اسطنبول الخميس بواسطة قنلبة.

ونشر حزب الجبهة الثورية للتحرير الشعبي في تركيا بيانا على موقعه الإلكتروني، قال فيه إن منفذ الهجوم هو أحد "مقاتليه".

والخميس ألقى رجل مسلح يدعى فرات أوتشيليك قنبلتين يدويتين على أحد مراكز الحراسة أمام القصر العثماني الذي يضم مكتب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، دون أن تنفجر أي منهما واستطاعت الشرطة إلقاء القبض عليه .

وأضاف الحزب "أنه قام بذلك انتقاما من الحكومة الإسلامية المحافظة بعد وفاة الفتى بركين الفان (15 عاما) غداة دخوله في غيبوبة استمرت لـ269 يوما إثر إصابته خلال قمع الشرطة حركة الاحتجاج المناهضة للحكومة في عام 2013. مؤكدا أن "حزب العدالة والتنمية (الذي يتزعمه أردوغان) هو القاتل (...)ورئيس الوزراء في حينه رجب طيب اردوغان أمر بالمجزرة".

ويقف حزب الجبهة الثورية للتحرير الشعبي الذي تصنفه تركيا وعدد كبير من البلدان بين المنظمات الإرهابية، وراء عدد من الهجمات، كان آخرها في فبراير/شباط 2013 عندما تبنى هجوما انتحاريا على السفارة الأمريكية في أنقرة أدى إلى مقتل رجل أمن تركي.

المصدر: RT + "أ ف ب"

فيسبوك 12مليون