لافروف: نية أوكرانيا الانضمام إلى الناتو تصعد الوضع

أخبار العالم

لافروف: نية أوكرانيا الانضمام إلى الناتو تصعد الوضعوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gh9y

اعتبر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن إقدام كييف على التخلي عن صفة "البقاء خارج الاحلاف" بهدف الانضمام إلى حلف الناتو "تصعيد للوضع"، في جنوب شرق أوكرانيا.

وأكد لافروف أنه "من أجل الخروج من الأزمة يجب إقامة حوار مع جنوب شرق أوكرانيا"، مضيفا أن هذه الخطوة تؤدي إلى "تصعيد المواجهة وتخلق وهما بأن اتخاذ مثل هكذا قوانين تسمح بتسوية الوضع المتأزم في أوكرانيا".

ووصف لافروف في حديث للصحفيين الثلاثاء 23 ديسمبر/كانون الأول أن الحوار بين كييف وقادة منطقة دونباس بـ"البناء والأكثر وعيا".

وأضاف أنه "لا يوجد طريق سوى إصلاح دستوري في أوكرانيا تشارك فيه جميع الأقاليم وجميع القوى السياسية قادرة على تبني لهجة صحيحة".

مندوب روسي لدى الناتو: قرار البرلمان الأوكراني يزيد من خطر نشوب نزاعات في أوروبا

بدوره، أشار مندوب دائم لروسيا لدى حلف شمال الأطلسي ألكسندر غروشكو إلى أن قرار البرلمان الوكراني يؤدي إلى زيادة خطر تصاعد الأوضاع في أوروبا.

وأضاف أن هذا القرار قد ينعكس سلبا على أوكرانيا التي "تحتاج إلى العمل على مهام عاجلة وسريعة في المجالي الاقتصادي والاجتماعي، وفي المقام الأول تنفيذ كل الالتزامات التي أخذتها سلطات كييف على عاتقها خلال المفاوضات في مينسك وجنيف".

وأعاد غروشكو إلى الأذهان أن هذه الالتزامات تضم "وقف إطلاق النار وتبادل الأسرى، بالإضافة إلى استئناف الحوار السياسي الشامل وتحقيق الإصلاح الدستوري بالأخذ في عين الاعتبار مصالح جميع مناطق أوكرانيا".

مندوب روسيا لدى منظمة الأمن والتعاون: معايير الناتو لا تسمح لأوكرانيا بالانضمام اليه

من جانبه، وصف المندوب الروسي لدى منظمة الأمن والتعاون في أوروبا أندريه كيلين قرار البرلمان الأوكراني بـ"الخطوة غير الودية بحق روسيا".

أندريه كيلين

وقال كيلين خلال دائرة تلفزيونية مغلقة بين موسكو وفيينا إنه "من خلال تجربة قبول دول أخرى في الناتو، يجب القول إن هناك معايير قاسية جدا لذلك، كما هناك تقرير تحليلي كامل عن الدول الممكن قبولها والدول التي لا يجب قبولها. والمعايير لا تتغير، وأستطيع التأكيد على أن أوكرانيا لا تراعي هذه المعايير لا من الناحية الاقتصادية ولا السياسية، وهي تعيش أزمة داخلية".

واعتبر أن "هذا القانون لن يجلب شيئا غير ضجة كبيرة، وبالطبع يدل هذا على الوجهة التي تزمع السلطات في كييف سلكها".

تعليق مستشار نائب رئيسة مجلس الاتحاد الروسي أندريه باكلانوف من موسكو، ومن كييف أوليغ غولوبينكو عضو حزب "قوة الناس":

من جهته، أعلن نائب وزير الخارجية الروسي غريغوري كاراسين أن تخلى كييف عن صفة "البقاء خارج الأحلاف" يعتبر "خطأ جديا للسلطات الأوكرانية" وسينعكس سلبيا على تسوية الأزمة في البلاد.

واعتبر أليكسي ميشكوف، وهو نائب آخر لوزير الخارجية الروسية، أن "جميع أنواع النقاش عن طموحات أوكرانيا للحصول على عضوية الحلف الأطلسي تلحق أضرارا بالأمن في أوروبا"، موضحا أن الحديث يجب أن يدور حاليا ليس عن توسيع الأحلاف التي خلفتها الحرب الباردة، بل عن إقامة منظومة في أوروبا من شأنها أن تضمن الأمن والاستقرار لكل دول المنطقة.

وزير الدفاع البولندي: أوكرانيا ستكون عضوا في الناتو عاجلا أم آجلا

من جهته قال وزير الدفاع البولندي توماش سيمونياك إن أوكرانيا ستنضم إلى كل من الناتو والاتحاد الأوروبي عاجلا أم آجلا.

وزير الدفاع البولندي توماش سيمونياك

وفي تصريح صحفي، قال الوزير: "على أوكرانيا تلبية شروط (الانضمام)، أما المجتمع الأوكراني فعليه دعم السعي إلى عضوية الناتو".

واعتبر سيمونياك أن قرار البرلمان الأوكراني التخلي عن حيادية البلاد لن يؤثر سلبا على علاقاتها مع روسيا، شأنها شأن علاقات الغرب مع موسكو، "لأنها علاقات لا يمكن أن تكون أسوأ منها الآن".

المصدر: RT + وكالات