ليبيا.. مقتل 3 عناصر للجيش بأجدابيا وغارات على مسلحي درنة

أخبار العالم العربي

ليبيا.. مقتل 3 عناصر للجيش بأجدابيا وغارات على مسلحي درنةليبيا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ggbi

قتل 3 عناصر من الجيش الليبي في إجدابيا جراء استهداف دورية أمنية برصاص مسلحين مجهولين. إلى ذلك شن الطيران الحربي الليبي غارة على أحد المواقع التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية بدرنة.

وحاصرت قوات الجيش الليبي مجموعة من مسلحي الجماعات المتشددة غربي مدينة بنغازي، التي سيطرت القوات الحكومية على معظم أحيائها.

مقتل 3 عناصر من الجيش باستهداف دورية في إجدابيا

 قتل ثلاثة عناصر من الجيش الليبي في إجدابيا جراء استهداف دورية أمنية، برصاص مسلحين مجهولين.

وأكد مصدر عسكري أن سيارتين استهدفتا دورية تابعه للكتيبة "149 مشاة" بالقرب من جزيرة دوران إجدابيا- طبرق، بوابل من الرصاص أردت ثلاثة من عناصرها قتلى.

جنود ليبيون

يشار إلى أن مدينة إجدابيا شهدت مؤخرا عمليات اغتيال لعسكريين آخرها اغتيال عميد طيار أمام منزله.

حصيلة قتلى الاشتباكات في بنغازي ترتفع إلى 450

قالت مصادر طبية الأربعاء 10 ديسمبر/كانون الأول إن نحو 50 شخصا قتلوا في الأيام العشرة الماضية في المعارك بين القوات الموالية لحكومة عبد الله الثني وجماعات إسلامية في مدينة بنغازي.

ويرتفع بذلك عدد القتلى إلى نحو 450 منذ أن قامت القوات التابعة للجيش، بقيادة اللواء خليفة حفتر، بشن حملة على الإسلاميين في بنغازي، وأخرجتهم من منطقة مطار بنينا ومن عدة معسكرات كان الجيش قد خسرها خلال الصييف الماضي.

ونقلت وكالة رويترز عن عاملين بأحد المستشفيات، طلبوا التكتم عن أسمائهم، أن نحو 48 شخصا قتلوا وأصيب 80 في الأيام العشرة الماضية، مضيفين أن جنديين اثنين قتلا الأربعاء 10 ديسمبر.

وفتحت البنوك والمتاجر أبوابها في بعض المناطق التي انحسر فيها القتال، إلا أن الصراع على ما يبدو وصل إلى حالة من الجمود في منطقة ميناء بنغازي. وعلى الرغم من أن قوات حفتر تقصف المنطقة منذ أسابيع إلا أن القوات الموالية للحكومة تقول إن الإسلاميين ما زالوا مختبئين هناك.

وقال محمد الحجازي، المتحدث باسم حفتر، وهو المتحدث باسم الجيش في شرق ليبيا أيضا، إن التعزيزات قادمة من مدينتي طبرق وأجدابيا بالشرق لمساعدة القوات المؤيدة للحكومة في بنغازي.

وتمكن اللواء حفتر من دمج قواته مع الجيش بعد حصوله على تكليف من البرلمان المنتخب الموالي للثني، فيما تشير تصريحات لمسؤولين في حكومة الأخير إلى إمكانية تعيين خليفة حفتر رسميا قائدا عاما للجيش الليبي.

الصراع على الأرض والحكم في ليبيا يشرد آلاف الأشخاص

وقالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر الخميس 11 ديسمبر/كانون الأول إن القتال المتواصل في مدينة بنغازي شرد عشرات الآلاف من الأشخاص وأجبرهم على مغادرة المدينة.

وذكر الصليب الأحمر أن الصراع في بنغازي بين الفصائل الإسلامية والقوات التي تحالفت مع حكومة ليبيا المعترف بها دوليا يتصاعد بشكل يومي ويتجه نحو الأخطر والأسوأ.

بنغازي (صورة من الأرشيف)

وصرح رئيس وفد الصليب الأحمر لليبيا أنطوان جراند المقيم في تونس بأن "الخدمات في المستشفيات الرئيسية تعطلت بشكل كبير بسبب الأوضاع الأمنية غير المستقرة ورحيل العاملين الأجانب والنقص الحاد في الإمدادات الطبية."

وأضاف جراند أن الوضع الأمني المتدهور يصعب مهمة المنظمات الإنسانية للوصول إلى الضحايا.

وتسبب الصراع القائم على الأراضي الليبية بنقص كبير في الوقود والكهرباء والمياه مع ارتفاع أسعار المواد الغذائية وتضرر البنية التحتية، ولا تزال ليبيا تعيش حالة من عدم الاستقرار بعد ثلاثة أعوام من سقوط نظام الراحل معمر القذافي فيما تتنافس حكومتان على السلطة وتقتتل فصائل مسلحة للسيطرة على الأراضي.

المصدر: RT + "رويترز"