السجن 19 عاما للمسؤولين عن تفجيرات فولغوغراد في روسيا

أخبار روسيا

السجن 19 عاما للمسؤولين عن تفجيرات فولغوغراد في روسياتفجير الحافلة الكهربائية في فولغوغراد
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gfte

أصدرت محكمة في مدينة فولغوغراد الروسية الجمعة 5 ديسمبر/كانون الأول حكما بالسجن 19 عاما على المسؤولين (اثنين) عن تفجيرات إرهابية وقعت في المدينة العام الماضي.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم لجنة التحقيق الروسية فلاديمير ماركين أن الحكم بالسجن 19 عاما صدر بحق إبراهيم محمدوف وعلاء الدين دادايف بتهمة المشاركة في تشكيلات مسلحة غير شرعية والمساعدة في النشاط الإرهابي.

كما حكم على اثنين آخرين هما محمد نبي باتيروف وشقيقه طاهر باتيروف بالسجن 3 أعوام و10 أشهر بتهمة مساعدة المشاركين في تشكيلات مسلحة غير شرعية.

لحظة تفجير محطة القطارات في فولغوغراد

وأثبت التحقيق أن محمدوف ودادايف المقيمين في جمهورية داغستان جنوب روسيا شاركا في إعداد الانتحاريين عسكر صامدوف وسليمان محمدوف اللذين نفذا التفجيرين في محطة القطارات وفي حافلة كهربائية بمدينة فولغوغراد في أواخر ديسمبر/كانون الأول العام الماضي. ومنح المحكوم عليهما للانتحاريين المسكن، حيث كانا يختبئان ويحضران العبوات الناسفة.

أما الشقيقان باتيروف، فقاما بنقل الانتحاريين إلى فولغوغراد لتنفيذ التفجيرين.

يذكر أنه تم إلقاء القبض على المسؤولين عن العملية الإرهابية في داغستان في شهر فبراير/شباط الماضي.

وأسفرت العملية الإرهابية في فولغوغراد عن مصرع 34 شخصا وإصابة أكثر من 100 بجروح.

مراسم إحياء ذكرى ضحايا التفجيرات

المصدر: RT + "تاس"