عباءات أحلام مستغانمي ورأيها بصدام حسين تثير استياء كويتيين

الثقافة والفن

عباءات أحلام مستغانمي ورأيها بصدام حسين تثير استياء كويتيينعباءات أحلام مستغانمي ورأيها بصدام حسين تثير استياء كويتيين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gfj8

تباين رد فعل الجمهور الكويتي إزاء مشاركة الأديبة الجزائرية أحلام مستغانمي بمعرض الكويت للكتاب، وذلك بين معجبين بإبداعاتها ومستائين من تغريدة لها عكست "نظرة دونية للخليج" وفق وصفهم.

فقد كتبت الروائية الشهيرة تغريدة على حسابها في "تويتر" جاء فيها.. "أسافر للكويت وأضع في الحقيبة عباءات"، ما أثار استنكار بين المثقفين والمتابعين لحساب مستغانمي.

من بين هؤلاء العديد من نساء الكويت، قبل رجالها، اللاتي كتبن ردودا كشفت عن غضبهن الشديد بسبب هذه التغريدة، علما أن مستغانمي ظهرت في المعرض لتوقيع عملها الروائي الجديد "عليك اللهفة" وهي ترتدي عباءة نُقش عليها عنوان هذه الرواية.

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد بل طالب أحد نواب مجلس الأمة الكويتي (البرلمان) باستجواب وزير الإعلام في حال لم تغادر أحلام مستغانمي البلاد في غضون 24 ساعة.

كما أعاد بعض السياسيين إلى الأذهان تغريدة سابقة لمستغانمي عبارة عن رثاء للرئيس العراقي الراحل صدام حسين، الأمر الذي يصعب تقبله في الكويت برحابة صدر.

وكانت الروائية قد أعلنت أنه "لحظة اعدام صدام كانت لي ردة فعل لعربية ومسلمة وضد الديكتاتورية والاستبداد بشكل عام"، معربة عن أملها بزيارة قبر صدام حسين لتعتذر له "في زمن تفشى فيه داء نقصان مناعة الحياء لدى حكامنا"، بحسب وصفها.

هذا وألغيت ندوة كان من المقرر أن تنظم للروائية الجزائرية، وذلك في ظل أجواء مضطربة في أوساط كويتية سياسية وثقافية.

حول إلغاء الندوة، أكد البعض على أن هذه الخطوة اتخذت "بهدف تجنب إثارة المشاكل".

من جانبها قالت أحلام مستغانمي إن إلغاء الندوة تم بسبب "ضيق القاعة"، وعلقت على ما قيل في حقها بالتأكيد على أنها ترتدي زي البلد الذي تصل إليه.

وصرحت قبل مغادرتها الكويت.. "أحمل أجمل ذكرى للكويت العربية والحبيبة على حفاوة الاستقبال من القراء وكميات الورود والهدايا التي وصلتني حتى دون أسماء".

هذا وأعربت الروائية الجزائرية عن سعادتها وهي توقع أحدث ابداعاتها بالقول إن "الحب والحفاوة" التي استقبلت بها محت كل إساءة نالت منها بسبب البعض، "الذي لم يعرف من هي أحلام وتاريخها العروبي وارتباطها برموز ثورة الجزائر".

المصدر: RT + "رويترز"

بوتين يعلن النصر في سوريا.. روسيا اللاعب الأول في المنطقة؟