الولايات المتحدة تمنع توريد أجهزة قياس الاشعاعات الى روسيا

الفضاء

الولايات المتحدة تمنع توريد أجهزة قياس الاشعاعات الى روسيامرصد فضائي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gffl

تبذل الولايات المتحدة الأمريكية جهودا لعرقلة تنفيذ المشروع الدولي بشأن انشاء مرصد فضائي ، وذلك بحظرها توريد أجهزة قياس الاشعاعات الى روسيا.

ويقول مدير معهد الفلك التابع لأكاديمية العلوم الروسية، بوريس شوستوف ، المقصود هنا مكونات مقاومة للإشعاع تستخدم في أجهزة قياس مستوى الإشعاعات.

ويضيف شوستوف في حديثه لصحيفة "ايزفيستيا": لقد وقع المعهد على صفقة مع شركة E2V البريطانية، وسدد قيمة الصفقة لتوريد هذه الأجهزة الى روسيا. ولكن لكون هذه الشركة تستخدم في انتاج هذه الأجهزة بعض المكونات الالكترونية التي تستوردها من الولايات المتحدة، وبما انها لم تحصل على موافقة الجانب الأمريكي على توريدها الى روسيا، فإنه يتعذر عليها تنفيذ بنود الصفقة. ومع ذلك ليس في نية الشركة البريطانية التخلي عن الصفقة ودفع تعويضات عن ذلك، وانها طلبت تمديد مدة الصفقة لسنة ونصف السنة أخرى لكي تتمكن من انتاج هذه المكونات الالكترونية بنفسها.

مرصد فضائي

من جانبها أعلنت شركة "روس كوسموس" الروسية ان هذه هي المرة الأولى التي تمنع الولايات المتحدة توريد مكونات الأجهزة العلمية الى روسيا.

وتجدر الاشارة الى أن المرصد الفضائي الدولي، مخصص لمراقبة تلك المناطق التى لا يمكن مراقبتها بواسطة المراصد الأرضية. سيكون التلسكوب الفضائي مجهزا بمرآة قطرها 1.7 م وبكاميرات خاصة. وستكون لهذا التلسكوب إمكانيات شبيه بإمكانيات التلسكوب الفضائي الأمريكي "هابل".

كان من المقرر ان يطلق هذا التلسكوب الى الفضائي عام 2016 ، ولكن أجل إطلاقه، بسبب عدم توريد الأجهزة المطلوبة في الموعد المقرر، الى عام 2020.

المصدر: RT + نوفوستي

توتير RTarabic