حالة الطوارئ في فيرغسن الأمريكية خشية شغب عرقي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gedl

أعلنت سلطات ولاية ميسوري بالولايات المتحدة الاثنين حالة الطوارئ في فيرغسن تحسبا لاندلاع موجة جديدة من العنف عقب الإعلان عن مسؤولية الشرطي الأبيض عن مقتل الشاب الأسود.

وأمر حاكم ميسوري جاي نيكسون في مذكرة تدخل حيز التنفيذ الاثنين 17 نوفمبر/تشرين الثاني ولمدة ثلاثين يوما بنشر شرطة ولاية ميسوري وتأهب قوات الحرس الوطني (الدرك) في فيرغسن بسبب "أعمال عنف محتملة"، في الوقت الذي ستصدر فيه السلطات القضائية وسلطات مقاطعة سانت لويس "خلاصة تحقيقها الجنائي المستقل".

وكان الشرطي الأبيض دارين ولسون قد قتل الشاب الأسود مايكل براون في التاسع من أغسطس/آب الماضي في وضح النهار بعد خروج الأخير من مخزن للمشروبات الروحية حيث اتهم بسرقة علبة سيجار، واندلعت إثر الحادث أعمال شغب عرقية في ضاحية سانت لويس.

وستقرر هيئة محلفين في مقاطعة سانت لويس ما إذا كان ولسون مذنبا أم لا، وإذا أقرت بذنبه، فسيؤدي ذلك إلى محاكمته، لكن بإمكان الهيئة إيقاف القضية إذا اعتبرت أنه دافع عن نفسه.

المصدر: RT + "أ ف ب"

فيسبوك 12مليون