"المُهرّج المخيف" ينشر الرعب في مدن فرنسا

متفرقات

الرعب يجتاح المدن الفرنسية بسبب موجة "المُهرّج المخيف"
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gcrl

في ظاهرة غريبة من نوعها ينتشر العديد من المهرجين العدوانيين بشكل غير مسبوق في المدن الفرنسية، وبعضهم يُزعمون أنهم مسلحون بالسكاكين والمسدسات.

وبعضهم أيضا يحملون الخفافيش، ويدفعون سكان المدن الفرنسية للجنون.

ويقوم هؤلاء البهلوانات غريبو الأطوار بمطاردة ومهاجمة الناس في الشوارع، بدون سبب، لمجرد اللهو. وفي المدينة الساحلية الجنوبية Agde، أُلقي القبض على حوالي 15 من هؤلاء "المهرجين" في موقف للسيارات في المدرسة الثانوية وهم يضحكون بطريقة جنونية ويطاردون الناس في الشوارع.

وفي مدينة مارسيليا، اعتقل أحد هؤلاء المهرجين بسبب إتلافه سيارة بشكل عدواني غريب!

وفي مدينة مونبليه قام "مهرج" بضرب رجل 30 مرة بقضيب حديدي، ثم سرق محفظته، واشتكى ثلاثة من سائقي السيارات في المنطقة أيضا بسبب "المهرجين المخيفين".

وبدأت موجة "المهرج المخيف" الفرنسية في شمال البلاد منذ بضعة أسابيع مضت، في ضاحية "دويه"، وفي ضاحية "بيتون"، وحُكم على مُهرج بالسجن لستة أشهر مع وقف التنفيذ بتهمة تهديد المارة.

وألقى بيان الشرطة الفرنسية باللوم على شبكة الانترنت في ظهور مثل هذه التصرفات المشينة بين الشباب، وجاء في البيان: "منذ منتصف أكتوبر، خُلقت شائعة مستوحاة من أشرطة الفيديو التي نُشرت على شبكة الإنترنت عن وجود مُهرجين عدوانيين في فرنسا، وهذه إحدى أعراض تأثيرات الإنترنت، الامر الذي يمكن أن يؤدي إلى أضرار بالأفراد واضطرابات للنظام العام".

ويُعتقد أن ظاهرة "المهرج المخيف" قد نجمت عن فيديو على موقع يوتيوب انتشر بطريقة هائلة بين الشباب الفرنسيين، علاوة على قصة رعب أمريكية ظهرت مؤخرا تحكي عن القاتل الذي يدعى Twisty.

يذكر أن الشرطة البريطانية تعاملت مع 117 حالة من حوادث المهرج المخيف في عام 2013، كما أن الشرطة الأمريكية ألقت القبض على عشرات من "المهرجين المخيفين"، وكانت معظم الحالات في ولاية كاليفورنيا.

المصدر : RT

أفلام وثائقية