الرئيس الأبخازي: قرار البرلمان بتعيين قائم بأعمال الرئاسة خرق للدستور

أخبار العالم

الرئيس الأبخازي: قرار البرلمان بتعيين قائم بأعمال الرئاسة خرق للدستور
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/707997/

أعلن رئيس أبخازيا ألكسندر أنكواب أن قرار برلمان الجمهورية بتعيين قائم بأعمال رئيس الدولة "خرق سافر للدستور"، قائلا إنه سيتخذ قراره بشأن ما حدث بعد مشاورات مع منظمات اجتماعية.

أعلن الرئيس الأبخازي ألكسندر أنكواب أن قرار برلمان الجمهورية بتعيين قائم بأعمال رئيس الدولة يمثل "خرقا سافرا لدستور جمهورية أبخازيا". وفي حديث لوكالة "إنترفاكس" مساء السبت 31 مايو/أيار قال أنكواب إنه سيتخذ قراره بشأن ما حدث "بعد مشاورات مع ممثلي المنظمات الاجتماعية والأحزاب الذين يدعون الى ايجاد مخرج قانوني من الوضع ويفكرون في خير الشعب الأبخازي".

وكان البرلمان الأبخازي في جلسته السبت 31 مايو/أيار قد كلف رئيسه فاليري بغانبا بتولي رئاسة الجمهورية حتى الانتخابات الرئاسية المبكرة التي حدد النواب يوم 24 أغسطس/آب المقبل موعدا لإجرائها، مبررا قراره هذا بـ"عجز" الرئيس أنكواب عن أداء مهامه الدستورية.

بغانبا: أعول على حوار مع أنكواب ودعم من قبله

من جانبه قال رئيس البرلمان فاليري بغانبا، المعين قائما بأعمال رئيس الدولة إنه يعول على انفتاح ألكسندر أنكواب لحوار معه والحصول على دعمه في أداء صلاحياته في منصبه الجديد. وأضاف بغانبا أن علاقاته مع أنكواب "طبيعية وجيدة"، معربا عن أمله في إمكانية حل جميع المشكلات العالقة عبر الحوار معه.

هذا وأكد بغانبا أن سلامة "الرئيس المقال" ستكون مضمونة قانونيا، موضحا أن مشروع قانون بهذا الشأن حيز الإعداد، وأنه من المقرر الإبقاء على وحدة الحراسة الشخصية لأنكواب ، كما تتم "دراسة إمكانية استخدامه لإحدى المقرات الحكومية الموجودة في جمهورية أبخازيا".

السلام قبل كل شيء

رجح سكرتير مجلس الأمن الأبخازي نوغزار أشوبا احتمال إجراء الانتخابات المبكرة في الموعد المحدد لها من قبل البرلمان. وقال: "من أجل السلام في أبخازيا وحقنا للدماء أنا مستعد لقبول قرارات غير عادية، مع أنني أود الإشارة إلى أنها لا تتفق مع تشريعاتنا ودستورنا".

من جانبه أشار وزير الدفاع الأبخازي ميراب كيشماريا الذي أكد نيته لقاء كل من أنكواب وبغانبا يوم الأحد 1 يونيو/حزيران، اشار إلى "اهتمام الجميع بالحفاظ على السلام في الجمهورية"، مضيفا أنه "لن تكون هناك ملاحقة لأي طرف كان".

رئيس الحكومة الأبخازية: قرار غير دستوري وثوري

أما رئيس الوزراء الأبخازي ليونيد لاكيربيا فدان قرار البرلمان بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، واصفا إياه بـ"غير الدستوري والثوري".

وفي حديث لوكالة "إنترفاكس" أكد لاكيربايا أنه لا يزال يعتبر ألكسندر أنكواب رئيسا قائما للجمهورية، مضيفا: "إذا انطلقنا من الدستور فلدينا رئيس قائم وحكومة قائمة. أما إذا تحدثنا عن الثورة فلدينا ما لدينا".

وشهدت العاصمة الأبخازية سوخوم يوم 27 مايو/أيار مظاهرة مناهضة للحكومة أمام مقر رئاسة الدولة، طالب المشاركون فيها بخروج الرئيس ألكسندر أنكواب إليهم. ووجّه المتظاهرون وفدا إلى أنكواب لإجراء مفاوضات معه، لكن الرئيس اضطر لمغادرة المبنى بعد أن قامت مجموعة من النشطاء باقتحامه.

ثم صوت البرلمان الأبخازي مساء الخميس الماضي لصالح قرار بحجب الثقة عن رئيس الوزراء. هذا وتوجه النواب إلى رئيس الجمهورية باقتراح التخلي عن صلاحياته. وحضر الجلسة الطارئة للبرلمان 21 نائبا من أصل 35، وصوت 20 منهم لصالح هذين القرارين.

المصدر: RT + وكالات